الرئيسية / الحدث / “إيغل أزور” تغلق أبوابها نهائيــــا!

“إيغل أزور” تغلق أبوابها نهائيــــا!

أحالت 350 عامل جزائري على البطالة

أغلقت شركة الطيران الفرنسية “إيغل أزور” أبوابها بعد أن فشلت في العثور على مستثمرين جدد، تاركة 1150 موظف عاطلين عن العمل منهم 350 عامل جزائري.

كانت ثاني أكبر شركة طيران في فرنسا، التي كانت تعمل في الغالب بين فرنسا والجزائر، قد تقدمت بطلب لإشهار إفلاسها في وقت سابق من هذا الشهر، وألغت جميع رحلاتها، حيث أمرت محكمة تجارية فرنسية بإغلاق الشركة، بسبب عدم وجود عرض مستدام من قبل مقدمي العروض. ورفضت محكمة إيفري التجارية عروض الاسترداد المقدمة لإنقاذ شركة الطيران الفرنسية إيغل آزور المفلسة، ما اضطرها إلى إنهاء نشاطها نهائيا الجمعة عند منتصف الليل، بحسب ما أعلنته رئيسة المحكمة، سونيا أرواس، في بيان لها، حيث تم وضع الشركة الفرنسية للنقل الجوي تحت التصفية القضائية، جراء المشكلات المالية التي تواجهها منذ بداية العام الجاري. وتعد مجموعة “إتش إن إيه” الصينية أكبر مساهم في الشركة بحصة 49 في المائة، حيث قامت بتشغيل مسارات طيران إلى البرازيل والصين وروسيا ودول أخرى في السنوات الأخيرة، كما تمثل “إيغل أزور” 50 في المائة من الرحلات الرابطة ما بين فرنسا والجزائر، حيث نقلت قرابة مليوني مسافر في العام 2018، كما تشغل 350 عامل في الجزائر. وكانت شركة الخطوط الجوية الجزائرية الحكومية قد صرحت على لسان ناطقها الرسمي، إن شراء أسهم نظيرتها الفرنسية “إيغل أزور” التي أعلنت الإفلاس، متوقف على دراسة معمقة للجدوى الاقتصادية لهذه الصفقة، وهذا بعد دعوة النائب عبد الوهاب بن زعيم، السلطات لشراء هذه الشركة لوجود جدوى اقتصادية للمشروع ستستفيد منها الجزائر في عدة مجالات. ورداً على هذه الدعوة، قال بخوش علاش، المدير التنفيذي للجوية الجزائرية، لوسائل إعلام محلية، إن قضية شراء أسهم “إيغل أزور” هو قرار سيادي تتخذه الحكومة والسلطات العليا وليس من صلاحيات شركته.

ع.ع

شاهد أيضاً

الرئيس تبون يتسلم المشروع التمهيدي للتعديلات الدستورية

الجزائر – استقبل رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, الثلاثاء, رئيس لجنة الخبراء المكلفة بصياغة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *