الأعرج يوقع آخر رواياته في بيروت

بعنوان “أسرار البيت الأندلسي”

ينظم معرض بيروت الدولي للكتاب يومي 15 و16 ديسمبر الجاري، بجناح “دار الأدب”، ببيروت، حفلا سيوقع فيه الكاتب الروائي الجزائري واسيني الأعرج آخر رواياته “أسرار البيت الأندلسي”. ووجه الروائي الجزائري واسيني الأعرج، بهذه المناسبة، دعوة إلى كل محبيه وعشاق رواياته لحضور حفل التوقيع. ويعتبر واسيني الأعرج من أشهر الروائيين الجزائريين وأحد أهمّ الأصوات الروائية في الوطن العربي، ألف العديد من الروايات المشهورة مثل “طوق الياسمين”، و«رماد الشرق”، و«مملكة الفراشة”. وذكر الأعرج أن رواية “أسرار البيت الأندلسي” هي “استعادة التاريخ المنسي أو المسروق من الطرف الآخر ومن الأنا المخادعة”. وتنطلق أحداث الرواية من القرن الـ17، عند بناء مهاجر أندلسي من أصول موريكسية مع زوجته ذات الأصول المارانية، ليستلمه بعد ذلك رجل أعمال عثماني ويحوله نابليون الثالث إلى منزل شتوي له، ويجعل منه “جونار” حاكم الجزائر في عهد الاستعمار الفرنسي فضاء للحفاظ على الموسيقى والعمران الأندلسيين. ومن هنا تبدأ مرحلة النهاية في عهد استقلال الجزائر، إذ كان يسكنه “مراد باسطا” كما سمته الرواية، وتحول معه البيت إلى وكر لعقد الصفقات المشبوهة، ليصطدم بقرار السلطات الجزائرية هدم البيت، واستغلال مساحته الأرضية لتشييد “برج الأندلس”، والذي يقول الأعرج إنه “لا يحمل من الحداثة إلا شكلها”.

سميرة فلاح/ وكالات

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *