“الأقوال المنسوبة لعلي حداد لا أساس لها من الصحة”

موكله المحامي، خالد بورايو يوضح:

كذب خالد بورايو، المحامي المعتمد لدى المحكمة العليا ومجلس الدولة، الأقوال التي نسبتها بعض وسائل الإعلام، لموكله رجل الأعمال والرئيس المدير العام لمجمع “أو.تي.أر.أش.بي” علي حداد، وقال عنها إنها “لا أساس لها من الصحة”. وفي بيان له، تلقت “وقت الجزائر” نسخة منه، استنكر خالد بورايو بشدّة، الأقوال المغلوطة وغير المؤسّسة، المنسوبة لعلي حداد، والتي مفادها أن هذا الأخير صرح أمام مصالح الدرك الوطني قائلا: “لن أذهب لوحدي … سآخذهم كلهم معي”، مشيرا إلى أن هذه الأقوال لم تصدر من موكله وعارية من الصحة، في إشارة منه لبعض وسائل الإعلام التي تناقلت الخبر عن جهات مجهولة. وفي هذا الإطار، وصف بورايو، هذه الوسائل الإعلامية بـ“غير احترافية”، هدفها شنّ حملة شرسة لتشويه رجل الأعمال والرئيس السابق لمنتدى رؤساء المؤسسات علي حداد، لدى الرأي العام منذ مثوله أمام قاضي التحقيق، عن تهمة حيازته لجواز سفر ثاني، علما أن الوثيقة سلمت له من قبل الجهات المخولة قانونا. وحسب نفس المصدر، الذي وقفت عليه “وقت الجزائر”، يؤكد بورايو، أن علي حداد لن يجهز الحسابات لأي جهة أخرى، ما عدا عدالة بلاده، في إطار تحقيق موضوعي يضمن له حقوقه الأساسية، وخصوصا احترام قرينة البراءة. يذكر، أن علي حداد، قد تم توقيفه في وقت سابق ومثل أمام الجهات القضائية، حيث تأكد خلال جلسة الاستماع التي تقدم إليها، لدى قاضي التحقيق، أنه لا يحوز على جواز سفر بريطاني خلافا للإشاعات المروّجة، كما أن رخصة السياقة الثانية التي كانت بحوزته “دولية” صادرة بالجزائر، كما أسقط قاضي التحقيق لدى ذات الجهات القضائية على علي حداد، تهمة عدم التصريح بالعملة الصعبة ومخالفة التشريع، خلافا لما روجت له بعض وسائل الإعلام. وكان قد أمر قاضي التحقيق لدى محكمة بئر مراد رايس بالعاصمة بإيداع علي حداد الحبس لـ 30 يوما بجنحة حيازة جواز سفر ثاني صادر عن دائرة بئر مراد رايس بالجزائر العاصمة بطريقة قانونية.

ح.ب

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *