الرئيسية / الحدث / السجن يلاحق كهلا أزهق روح شيخ تحت عجلات سيارته

السجن يلاحق كهلا أزهق روح شيخ تحت عجلات سيارته

الخبرة أكدت أنه كان يسير بسرعة غير قانونية

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة الجنح سيدي امحمد بالعاصمة، أمس، توقيع عقوبة 3 سنوات حبسا نافذة في حق كهل تورط في قتل شيخ يبلغ من العمر 70 سنة، دهسا بسيارته، على بعد بضعة أمتار من حاجز أمني.

الجلسة التي حضرها أمس كل من زوجة المتوفى وابنه، إضافة إلى بناته، استهلتها القاضي بسؤال المتهم إن كان ذهب لتقديم العزاء لعائلته ضحيته، فنفى وقال إنه أرسل شقيقه لفعل ذلك، ولما سألته القاضي عن سبب عدم قيامه بالواجب “وهو أقل شيء”، قال إنه لم يكن يقوى على مواجهتهم، وهو الأمر الذي احتجت عليه عائلة الفقيد في الجلسة، حيث قالت زوجته إنهم كانوا ينتظرون على الأقل حضوره وطلبه العفو لكنه لم يفعل. وعند استجوابه حول الوقائع، قال المتهم إنه فعلا دهس الشيخ، لكن الخطأ لم يكن خطأه، حيث أنه لم يكن يقد بسرعة فائقة، وتابع أنه تفاجأ بالشيخ يقطع الطريق ويضرب سيارته على مستوى الجناح الأيمن، وهو ما استغربت له القاضي وسألته عن السرعة التي أدت إلى وفاة الرجل، فقال إنه لم يتجاوز الـ60 كلم في الساعة، غير أن دفاع ذوي الحقوق قدم ملفا يتضمن الخبرة التي أجريت على الجانب الذي تحطم كليا من سيارة المتهم، وقال “كيف لشيخ في السبعين من العمر أغلب جسده عظام أن يحطم سيارة بهذا الشكل؟”، معرجا على ما جاء خبرة الشرطة العلمية التي أكدت أن المتهم كان يسير بسرعة كبيرة، وتساءل الدفاع لعدم سماع زوجة المتهم التي كانت برفقته كشاهدة، وكذا صاحبي سيارتين ممن توقفوا حتى يعبر المتوفى، في وقت لم يتوقف المتهم وواصل طريقه ما أدى إلى ضربه وإزهاق روحه، وقال الدفاع إن كل شيء مثبت بالخبرة، مقدما طلبات كتابية. يحصل هذا في وقت قال المتهم إنه كان مع عائلته ولا يمكن أن يقود بسرعة فائقة، وهو ما رد عليه الدفاع أن المتهم كان قد خرج لتوه من حاجز للجيش، لذلك راوغ في تصريحاته، ولم يعترف بالسرعة التي كان يقود بها، بينما الخبرة حددتها وهي سرعة ممنوعة في ذلك المكان.

زهرة.د

شاهد أيضاً

الرئيس تبون يتسلم المشروع التمهيدي للتعديلات الدستورية

الجزائر – استقبل رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, الثلاثاء, رئيس لجنة الخبراء المكلفة بصياغة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *