الرئيسية / ثقافة / “الــمونـــودراما الجـــزائــــريــة تفتقر للحس النقدي”

“الــمونـــودراما الجـــزائــــريــة تفتقر للحس النقدي”

 عشق الركح منذ الصغر.. مرفوعة سماحي:
مرفوعة سماحي، شخصية مرموقة ومعروفة في الساحة الثقافية، من مواليد سنة 1960 بالأغواط، كانت بدايته المسرحية في أواخر ستينيات القرن الماضي، من المسرح المدرسي، وانخراطه في الكشافة الإسلامية التي وجد فيها كل الرعاية والتشجيع، فكان من أعضاء فرقتها الكشفية، وكان أول ظهور له في عالم السينما جنبا إلى جنب مع سيد علي كويرات وحسن الحسني، محمد لخضر حامينا، أما عن تجربته في المسرح الفردي، أو تجربته في مسرح الممثل الواحد، فقد مرت بمرحلتين أساسيتين هما مرحلة الانطلاق، ومرحلة التكوين الأكاديمي على يد أحد رواد المونودرام، أحميدة مراد.

وقت الجزائر: كيف تعرفون المونودراما؟
مرفوعة سماحي: المونودراما فن من الفنون الدرامية، شكل من أشكال المسرح التجريبي التي تطورت واتسعت رقعتها خلال القرن العشرين، والقائمة على ممثل واحد يسرد الحدث عن طريق الحوار.. يتم تعريف المونودراما على أنها “خطبة أو مشهد مطول يتحدث خلاله شخص واحد، وهو نص مسرحي أو سينمائي لممثل واحد، هو المسؤول عن إيصال رسالة المسرحية ودلالاتها جنباً إلى جنب مع عناصر المسرحية الأخرى”، وفي بعض الأحيان يستعمل تعبيرا رديفا هو “عرض الشخص الواحد عند الألمان”. والمونودراما بهذا المعنى تختلف عن المونولوغ كما تشرحه الموسوعة البريطانية، وهو “حديث مطول لشخصية مسرحية.

هذا تعريف أكاديمي، هل هناك تعريف آخر أكثر سهولة وتبسيطا؟
نعم، للمونودراما تعريف آخر، وهو “أن المونودراما مسرحية يقوم بتمثيلها ممثل واحد، يكون الوحيد الذي له حق الكلام على خشبة المسرح. حيث يستعين النص المونودرامي في بعض الأحيان بعدد من الممثلين، ولكن عليهم أن يظلوا صامتين طول العرض وإلا انتفت صفة “المونو”، وهي كلمة يونانية الأصل، بمعنى واحد. أيضا فالمونولوج هو لشخص واحد، لكنه يمكن أن يكون مونولوغا في مسرحية بها
العديد من الشخصيات، ويكون هنا بغرض مناجاة الذات وكشفها للجمهور.. لابد من أن يتسم الممثل بامتلاكه أدواته، سواء في إلقاء الكلمات أو الحركة المسرحية والنبرة الصوتية، كل هذه العناصر تتألف حتى تنشئ العرض المسرحي.

بماذا تتميز سمات الفن الدرامي؟
من أهم السمات المميزة لهذا الشكل: الفردية والتركيز المنصبّ على الفرد، فبداية من تواجده وحده على خشبة المسرح مواجها الجمهور، يسرد حوارا أو ربما يؤدي أداء صامتا، لكنه ملزم بملء المسرح وإقناع الجمهور بما يقدم.

هل للفن الدرامي ملامح مؤكدة وملازمة؟
من الملامح المتعارف عليها العزلة، أي من الحوار الأحادى إلى العزلة، فالممثل وحده على خشبة تكاد تبتلعه بداخلها، يصبح الأمر شخصىا وذاتىا مع هذه النفس القائمة على خشبة المسرح. فكل ما يحدث هو من جانب واحد لا أكثر.

قلتم إن للفن الدرامي عدم القدرة وسمات، فهل يمكنكم أن توضحوا أكثر؟
هو يعاني من عدم القدرة على الفعل، لأنه قائم على جانب واحد، يجعل التركيز إما على الماضى بما يرويه من حدث وأيضا الحلم بما يريد أن يفعل. والصراع النفسى من أهم سمات المونودراما، لأن الحدث المتصاعد يكون من خلال فرد واحد يجادل ذاته، وبهذا فالصراع داخلى نفسى. إلى جانب الاهتمام بالخلاص الفردى على الخلاص الجماعى، لهذا تغرق في الذات، متناسية المحيط الواقعى .

كيف تشكلت المونودرام لتتأقلم مع مسرح الطفل
معلوم أن المونودراما قد تشكلت، في إرهاصاتها الأولى، مع مسرح الحلقة الذي يعد تمهيدا للفن المونودرامي بالجزائر. وتعد الحلقة من أهم الأشكال الدرامية الشعبية التي استهوت عامة الناس، وكذا الأطفال الهاربين من الكتاب والمدرسة، قصد سماع ما يقصه الراوي من قصص وحكايات. وتكون المشاركة في هذه الحلقة -التي ينشطها أشخاص- بشكل إما فردي، وإما ثنائي، وإما جماعي، وقد يشارك فيها الأطفال الصغار أيضا. وكانت القصص الشعبية تروى في الأسواق والساحات العمومية… ومن بين هذه القصص كان للراوي أشياء رئيسية، كالأسلاك الشائكة والبارود وكذا البرنوس وملحمة الأغواط.

بما أن انطلاقتكم كانت منذ الصغر، فهل تفكرون في إنشاء مدرسة تهتم بالناشئة من حيث التكوين؟
نعم، تسعى جمعية الدرب الأصيل إلى عقد اتفاقية مع مديرية التربية لولاية الأغواط، ولعل من الأطفال الذين برزوا من الجمعية الطفل يوسف سحيري الذي شارك في أفلام جزائرية كبيرة، كما أن جمعية الدرب الأصيل تسعى دائما إلى استقطاب الأطفال وتشجيعهم على الإبداع في مجال التمثيل.

كل فنان قد يعتبر فنانا آخر قدوة له، فبمن تقتدون من عمالقة الفن المونودرامي؟
جميل جدا، أتشرف كثيرا أن أذكر عمالقة الفن المسرحي والسينمائي في الجزائر، الذين أقتدي بهم وأحبهم، كصراط بومدين وأحمد بن قطاف وعبد القادر علولة وعبد الرحمن كاكي وهارون الكيلاني.

ما هي الأشياء التي تفتقر إليها المونودراما؟
تفتقر المونودراما للحس النقدى، فهي في الأغلب تعرض هم الفرد دون الالتفات للمجتمع، وحينما تنظر للمجتمع تراه من منظور ذاتى.

حاوره: غانم صاروط

شاهد أيضاً

مريم بن علال تكرم الشيخ رضوان بن صاري 

في ألبومهـــا الجديــــد كرمت مطربة الحوزي، مريم بن علال، عميد الأغنية الأندلسية الشيخ رضوان بن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *