الفنانة المغربية خديجة جمال تدفن في الجزائر

خلافا لوصيتها

بعد أن وافتها المنية، اول امس، ووري جثمان الفنانة المغربية، خديجة جمال الثرى أمس بالجزائر. وكشف مسعود بوحسين، رئيس النقابة المغربية للفنانين، أنه جرى دفن الفنانة المغربية بالجزائر بقرار من أبنائها الذين يقيمون هناك وعلى عكس وصيتها التي أكدت تشييع جثمانها في بلدها المغرب. وقد قام الابناء بنقلها من الدار البيضاء الى الجزائر لدفنها، رغم اعتراضات الاهل والنقابة. ومعلوم أن الفنان الراحلة كانت قيد حياتها متزوجة من جزائري لكنها فضلت الإقامة في بلدها بعد وفاته رغم رفض أبنائها.

ق.ث

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *