الرئيسية / أخبار محلية / الماء غائب عن حــي بالسويـــدانيـة بالعاصمة لأكــــثر مـن ســنـة

الماء غائب عن حــي بالسويـــدانيـة بالعاصمة لأكــــثر مـن ســنـة

بسبب انفجار القناة الرئيسة       

يعيش سكان حي 768 مسكن تساهمي ببلدية السويدانية غرب العاصمة، أزمة عطش حقيقية تتواصل منذ أكثر من عام ونصف على تسليم الشقق للمستفيدين، ما يكبدهم مشقة البحث عن قطرة ماء من جهة لأخرى، وهو الوضع الذي بات كابوسا يوميا يرغب السكان في توديعه، مطالبين والي العاصمة، عبد القادر زوخ التدخل شخصيا لإنهاء هذا المشكل في أقرب وقت ممكن.

وقال السكان في مراسلة وجهوها لوالي العاصمة، عبد القادر زوخ، عبر الصفحة الرسمية للولاية، إن حنفياتهم جافة منذ أن وطأت أقدامهم للحي الذي ما يزال ورشة مفتوحة، بعد أن تم توزيع جزء من العمارات فقط، مشيرين أن معاناتهم مستمرة إلى أجل غير معلوم، وهو الوضع الذي يصعب قضاء حاجياتهم من مياه الشروب في الطبخ والغسيل وغيرها، متخوفين من موجة الحر في فصل الصيف الذي يستدعي تدخل الجهات الوصية لتموينهم بكميات معتبرة من الماء.
وأرجع هؤلاء السبب الحقيقي لاستمرار هذا المشكل، إلى عدم تحمل القناة الرئيسية الموزعة للماء للعمارات، لاسيما في العمارة 21 إلى غاية العمارة 30 نتيجة للضغط الكبير، مشيرين إلى أنه وبالرغم من إصلاحها عديد المرات من قبل مصالح مؤسسة “سيال”، غير أن المشكل يعود للظهور بمجرد إعادة تدفق المياه الذي يؤدي إلى انفجارها من جديد، ما يحرمهم من الشبكة.
وأشار السكان أنهم طرقوا كل الأبواب من مصالح مؤسسة توزيع المياه، سيال، إلى ديوان التسيير العقاري لدار البيضاء، من أجل طرح المشكل وإيجاد حل نهائي له، غير أن لا جديد يذكر، وهو ما أدى بهم إلى مناشدة الوالي عبد القادر زوخ، التدخل المستعجل والنظر في الوضع الذي ما يزال مستمرا لحد الساعة، وإلى حين تحرك الجهات المعنية لأجل وضع حل سريع لذات الأزمة، يبقى سكان حي 768 مسكن يتكـــبدون مشقة بالغة إثر بحثهم عن قطرة ماء لأزيد سنة على تسلمهم للشـقق.
اسمة عميرات        

شاهد أيضاً

دراسة لبحث طرق معالجة ملوحة الأراضي الفلاحية بمعسكر

  ستعكف مصالح مديرية الفلاحة لولاية معسكر على إجراء دراسة حول الطرق الكفيلة بمعالجة مشكلة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *