الرئيسية / الحدث / المترشحون أمام رهان إقناع الناخبين

المترشحون أمام رهان إقناع الناخبين

يواجهون صعوبات في تعبئة تجمعاتهم الشعبية

مثلما أظهره الثلث الأول من الحملة الانتخابية، يواجه المترشحون الـ 5 للانتخابات الرئاسية صعوبات في تعبئة تجمعاتهم الشعبية، بصورة تطرح تساؤلات حول حجم الاستجابة لدعاوي المشاركة في الاقتراع المقرر يوم 12 ديسمبر المقبل. عبد العالي خدروش @ بمرور الأسبوع الأول على الحملة، تكاد التجمعات الشعبية للمترشحين الـ 5 لسابق رئاسيات 12 ديسمبر المقبل، تخلو من هتافات وأهازيج المناصرين، حتى أنه في أهم لحظات التجمعات التي تستدعي أهازيج وصيحات، لا تكاد القنوات الإعلامية المحلية المكلفة بتغطية الحملة بمختلف الولايات تلتقط أصوات وتصفيقات بضع عشرات المواطنين داخل القاعات، حتى أن هذه القنوات تتعمد التركيز على خطاب المترشحين من على المنصات، وتتفادى اظهار الكم المحتشم من الحضور بالقاعات. المتابع لمجريات التجمعات الشعبية يعي، من منطلق هذه التفاصيل البسيطة، أنها حملة انتخابية تواجه الفتور، الفتور الظاهر أيضا في عدم وجود ملصقات للمترشحين بساحة البريد المركزي، وفي شوارع أخرى من الجزائر العاصمة وبقية المدن عبر التراب الوطني. ما يقع في الحملة الانتخابية أيضا، خلال أسبوعها الأول، هو أنها تكاد تكون مطبوعة بتظاهرات من قبل الداعمين للرئاسيات والرافضين للرئاسيات، فهناك من التجمعات الشعبية للمترشحين التي جمعت الجانبين معا في آن واحد، إلى درجة أنه كادت أن تحدث صدامات بينهما بالجلفة، لدى وصول أحد المترشحين لتنشيط تجمع، أول أمس السبت، لولا تدخل عناصر الشرطة، بحسب ما قيل. وهنا، فإن واقع الحملة الانتخابية قد يؤشر على ما قد يحدث يوم الاقتراع في 12 ديسمبر، لقدر الله، لولا حرص الحراك على سلميته في كل الأحوال، ولولا حرص عناصر الأمن والشرطة على تأمين الموعد. ومعروف عن المترشحين الـ 5 للرئاسيات بكونهم قادة أحزاب، وهنا السؤال حول الدور الذي تلعبه أحزابهم في التعبئة لحملتهم الانتخابية، بغض النظر عن مسألة تأمين التجمعات، التي يقع بالكامل على عناصر الأمن والشرطة. المتابع لمجريات الحملة الانتخابية يطرح انشغالات حول تأثير ذلك على موعد الرئاسيات في 12 ديسمبر المقبل، سوى أن قرار برلمان الاتحاد الأوروبي مناقشة قضية الحراك في الجزائر، قد يكون له تأثير عكسي على الشارع في الجزائر، بداية من الأسبوع الجاري، بحيث قد يكون القرار سببا في تعبئة الشارع حول الرئاسيات، وربما حول مرشح معين أو أكثر.

شاهد أيضاً

الرئيس تبون يتسلم المشروع التمهيدي للتعديلات الدستورية

الجزائر – استقبل رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, الثلاثاء, رئيس لجنة الخبراء المكلفة بصياغة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *