الرئيسية / الحدث / المترشحون بين “يدي” الناخبين

المترشحون بين “يدي” الناخبين

يدخلون مرحلة “الصمت الانتخابي” اليوم

يدخل المسار الانتخابي الخاص برئاسيات 12 ديسمبر، بداية من اليوم، مرحلة “الصمت الانتخابي” التي يحظر فيها على المترشحين ممارسة أي نشاط يندرج ضمن الحملة الانتخابية التي يسدل عليها الستار أمس، بعد أن تواصلت لمدة 22 يوما. ساسي.ب فبعد اختتام الحملة الانتخابية التي كانت قد انطلقت بتاريخ 17 نوفمبر المنصرم، تدخل البلاد في فترة الصمت الانتخابي التي ستدوم ثلاثة أيام قبل موعد الاقتراع الرئاسي، وفقا لما ينص عليه القانون العضوي المتعلق بنظام الانتخابات الذي أشار في مادته 173 إلى أنه و”باستثناء الحالة المنصوص عليها في المادة 103 الفقرة 3 من الدستور، تكون الحملة الانتخابية مفتوحة قبل 25 يوما من تاريخ الاقتراع وتنتهي قبل ثلاثة أيام من تاريخ الاقتراع”. أما في حالة الذهاب إلى إجراء دور ثان، فإن الحملة الانتخابية التي يقوم بها المترشحون (…) تفتح قبل اثني عشر 12 يوما من تاريخ الاقتراع وتنتهي قبل يومين من تاريخه. كما تنص المادة 174 من القانون المذكور على أنه “لا يمكن أيا كان، مهما كانت الوسيلة وبأي شكل كان، أن يقوم بالحملة خارج الفترة المنصوص عليها في المادة 173 من هذا القانون العضوي”. أما فيما يتعلق بالتغطية الإعلامية، فتنص المادة 178 من نفس القانون على أنه “لا يمكن القيام بالحملة خارج الفترة المقررة من طرف أي كان ومهما كانت الوسيلة وبأي شكل كان، لاسيما خلال فترة الصمت الانتخابي التي تدوم إما بثلاثة أيام قبل تاريخ الاقتراع وإما بيومين في حالة اجراء دور ثاني للاقتراع. وبتفصيل أدق، تشير المادة 181 من ذات القانون صراحة إلى أنه “يمنع نشر وبث سبر الآراء واستطلاع نوايا الناخبين في التصويت وقياس شعبية المترشحين قبل اثنتين وسبعين 72 ساعة على المستوى الوطني وخمسة أيام بالنسبة للجالية المقيمة بالخارج من تاريخ الاقتراع”.

شاهد أيضاً

الرئيس تبون يتسلم المشروع التمهيدي للتعديلات الدستورية

الجزائر – استقبل رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, الثلاثاء, رئيس لجنة الخبراء المكلفة بصياغة …

4 تعليقات

  1. mehdi mountather

    Vent violent et ces séismes a Médéa avertissement d’ ALLAH après la fraude électoral ALLAH a tout vu mais les hypocrites fraudeurs des aveugles donc Tebboune de démissionner immédiatement départ de Gaid Salah et ces généraux ces élections a la poubelle de l’histoire ce 15.12.2019 pour éviter un fort séisme plus 5 a Alger Médéa et d’autres wilayas les inondations et vent violent.

  2. mehdi mountather

    Tebboune et ces généraux pire que Bouteflika et ces généraux la preuve depuis l’arriver de Tebboune l’augmentation des séismes les accidents des bus tempête de sable a Alger vague 15 m a Alger et crash d’avion Tebboune et ces généraux de démissionner le 29.1.2020 avant le Hirak 50 pour éviter la mort de Tebboune ces généraux et ces chiyatines par un fort séisme arrêt cardiaque virus chinois les accidents de la route de train crash d’avion.

  3. mehdi mountather

    Après ces séismes la fin de la dictateur satanique en Algérie Tebboune et ces généraux de partir le 23.2.2020 aux algériens de mettre fin en diable Facebook et d’appliquer le Coran a 100% pour éviter la mort par un fort séisme tsunami coronavirus.

  4. mehdi mountather

    Lakhdar Bouregaâ en prison donc les départs de Teboune Djerad ces ministres Chenkriha ces généraux les députés les sénateurs le 13.3.2020 pour éviter un départ forcer par coronavirus qui vivra verra.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *