الرئيسية / أخبار محلية / الوالـــــي يلتــــقي كتل المعارضة ويفــتــح بـــاب الحوار

الوالـــــي يلتــــقي كتل المعارضة ويفــتــح بـــاب الحوار

مجلس بلدية سطيف

كشفت مصادر مطلعة لـ”وقت الجزائر”، أن والي ولاية سطيف، محمد بالكاتب، قد التقى برؤساء الكتل المعارضة وممثلين آخرين بالمجلس الشعبي لبلدية سطيف، دون حضور رئيس المجلس وممثلي كتلة حركة مجتمع السلم، قصد إيجاد حلول للانسداد الذي يخيّم على أكبر بلدية بسطيف.

وبحسب المصادر المذكورة، فإن الوالي أبلغ ممثلي المعارضة أنه على إطلاع مفصل للوضعية التي بات عليها المجلس والذي بات رهينة الصراعات والانشقاقات التي عرقلت السير الحسن للمشهد التنموية ببلدية سطيف، التي أضحت تحطم أرقاما قياسية في التأخر، وطفت مشاكل كبيرة على السطح رهنت رؤوس أموال ضخمة كانت تستغل، وعلى رأسها قضية السوق الأسبوعية لبيع السيارات، والتي أغلقت منذ أكثر من 6 أشهر ولم تتمكن بلدية سطيف من إيجاد مستأجر. من جهة أخرى، أبدى والي سطيف تفهمه للوضع ووعد الجميع بأنه سيعمل على إيجاد حل للمشكلة، مؤكدا أنه لن ينحاز لأي طرف ضد آخر، لكنه لن يعمل في نفس القوت مع الكسالى، في إشارة لبعض الأعضاء الذين أصبحوا عبئا على المجلس ولا يقدمون أي إضافة، وأبلغ الوالي الأعضاء الحاضرين أن باب الحوار يبقى مفتوحا والانسداد لن يخدم البلدية وسيضر بمصالح المواطن، كما أن البلاد مقبلة على استحقاقات رئاسية وهو ما يتطلب الاستقرار، من جهة أخرى تتوقع عدة مصادر أن يحدث تفاهم برعاية الوالي، وهذا بعد إجراء تغيير على تشكيلة الهيئة التنفيذية وضمان صلاحيات أوسع لنواب “المير”.

سليم. خ

شاهد أيضاً

الشروع في أشغال تهيئة منطقة التوسع السياحي

العوانة بجيجل انطلقت بحر الأسبوع الماضي أشغال تهيئة منطقة التوسع السياحي ببلدية العوانة 10 كلم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *