الرئيسية / الحدث / بــن بيتــور يدعـو إلـى تفهــم مطالــب الجزائرييــن

بــن بيتــور يدعـو إلـى تفهــم مطالــب الجزائرييــن

أكد أن الوضع الحالي تمديد لعهدة خامسة بدون بوتفليقة

المطلوب تغيير النظام وإجراء مفاوضات لا حوار

أكد رئيس الحكومة الأسبق، أحمد بن بيتور، أن “النظام السياسي السابق ما زال يتصدر سلطة القرار في الجزائر”، معتبراً أن “الوضع السياسي الراهن يشكل في جوهره امتدادا للوضع السابق قبل استقالة الرئيس بوتفليقة”.

أوضح بن بيتور، أمس، في تصريح له لـ«وقت الجزائر”، إن “رئيس الدولة بن صالح جاء إلى السلطة في إطار قانوني واضح المعالم وذلك في سياق المادة 102 من الدستور التي حددت بقاءه في السلطة لمدة 03 أشهر”، مؤكدا انه “تمديد لعهدة خامسة بدون المترشح التقليدي عبد العزيز بوتفليقة”.
وأفاد بن بيتور، انه “في ظل رفض الشعب لتولي بن صالح الرئاسة للدولة، فإن وضع الجزائر لم يخرج بعد من مسار العهدة الخامسة مع فارق وحيد هو عدم وجود الرئيس بوتفليقة”، قائلا انه “لا يمكن أن نلوم بن صالح الذي هو شخصيا موجود في حدود قانونية واضحة المعالم بالمضي قدما في التمسك بإجراء انتخابات رئاسية بهذه الطريقة التي يريدها وإنما يتعين أن نلوم النظام بأكمله الذي لم يستجب لمطالب المواطنين”.
وذكر بن بيتور، أن “الحل الوحيد الذي سيخرج البلاد من الأزمة هو تغيير نظام الحكم وإجراء مفاوضات لا حوار من اجل الحوار”، مؤكداً أنه “يتوجب على الشارع أن يعين من يتفاوض باسمه من أجل تنظيم الحراك”، مذكرا أن “الفترة الانتقالية ضرورية لترتيب البيت السياسي الداخلي تحضيراً للانتخابات الرئاسية”.
وفي سؤال له حول القرار الذي يراه مناسبا للخروج من الأزمة، فقال رئيس الحكومة الأسبق، انه “لا يوجد مجال للحوار وإنما في كيفية إيجاد مفاوضات لكيفية الخروج من النظام”، مؤكدا انه “إذا لم تكن فيه مفاوضات حول كيفية خروج النظام فلا داعي للحوار الذي فات وقته”.
وشدد بن بيتور على “ضرورة رحيل النظام القائم وتغييره بآخر وعلى الشارع أن يعين ممثلين عنه للقيام بمفاوضات، كما انه يتعين كذلك على النظام القائم أن يعين هو الآخر ممثلين له للقيام بالمفاوضات والتشاور حول إخراج النظام وليس الحوار حول أي شئ ما”.
ودعا مؤسسة الجيش إلى “ضرورة تفهم مطالب الجزائريين التي قال إنها واضحة وتتعلق برحيل رموز النظام الذين يديرون مؤسسات الدولة والبحث الجدي عن خطة توافق انتقالية”، مذكرا “إذا أرادوا البحث عن حوار حقيقي يجب أن نتوصل إلى خارطة طريق متفق عليها، فالجزائريون والطبقة السياسية قالوا لن نتحاور مع هؤلاء”.
لخضر داسة

شاهد أيضاً

الرئيس تبون يتسلم المشروع التمهيدي للتعديلات الدستورية

الجزائر – استقبل رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, الثلاثاء, رئيس لجنة الخبراء المكلفة بصياغة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *