بن غبريت تستفسر مديريتها لغرب العاصمة

بشأن أساتذة التربية التشكيلية

كشفت مصادر مطلعة لـ«وقت الجزائر”، بأن وزيرة التربية نورية بن غبريت، قامت بالاتصال بمديرية التربية للجزائر غرب، وذلك للاستفسار عما يحدث على مستوى المديرية بشأن المشكل الخاص بأساتذة التربية التشكيلية. وكان ممثلو نقابة المجلس الوطني المستقل لمستخدمي التدريس للقطاع ثلاثي الأطوار” الكناباست” والاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين “ أونباف”، قد تقدموا أمس الأول إلى رئيس مصلحة الموظفين للطور المتوسط على مستوى مديرية التربية للجزائر غرب وأعطوه مهلة 10 أيام لاتخاذ إجراءات سريعة لحل الإشكال العالق، مهددين بتنظيم إضراب وطني على مستوى المتوسطات والثانويات في حال لم يتم تسوية الوضعية. ويلقي الأساتذة اللوم على عاتق الوظيف العمومي، الذي لم يوضح بعد سبب رفضه لإدراج رخصة استثنائية يحل بها مشكل الأساتذة، كما جرى في عام 2016، حيث قام بقبول ملفين من نفس التخصص لأستاذين مرسمين حاليا في مناصبهم على مستوى الجزائر غرب. للتذكير، فإن قرابة 40 أستاذا في مادة التربية التشكيلية بقطاع غرب العاصمة، يواجهون مصيرا مجهولا، بعد رفض المراقب المالي دفع أجورهم منذ سبتمبر 2017 بعد ما درسوا لمدة 15 شهرا في مناصبهم التي التحقوا بها، بعد نجاحهم في مسابقة التوظيف التي أعلنتها الوزارة ليتفاجأوا في آخر المطاف، أن شهادتهم غير مطابقة للشهادة المطلوبة.

سميرة فلاح

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *