أخبار عاجلة

تراجع معدّل الأمية بتلمسان إلى 7 بالمائة

في ظرف عشر سنوات

سجلت ولاية تلمسان تراجعا في معدل الأمية إلى 7 بالمائة خلال العشر سنوات الأخيرة، حيث تم تحرير 462 شخص من الأمية، وذلك في إطار برنامج الديوان الوطني لمحو الأمية وتعليم الكبار.

وأوضحت منسقة الإعلام والتحسيس على مستوى الديوان شارف الشريفة، على هامش الأبواب المفتوحة المنظمة بمقر الملحقة على مدار عشرة أيام، أن نسبة الأمية بالولاية كانت تقدر بـ 18 بالمائة سنة 2008 وتراجعت إلى 7 بالمائة خلال السنة الجارية. وأضافت ذات المسؤولة أنه تم خلال الموسم الدراسي المنصرم بولاية تلمسان تحرير 462 شخص من الأمية من بينهم 405 امرأة مما يتيح لهم بمتابعة دراستهم عن طريق المراسلة واجتياز مستويات أخرى قد تصل لحد البكالوريا. كما يمكنهم الاستفادة من الإدماج في مراكز التكوين المهني لتلقي دروس خاصة بالمرأة الماكثة في البيت في مجالات الطبخ والحلويات والخياطة والحلاقة، فيما يستفيد الرجال من تخصصي النجارة والبناء وفق ذات المصدر. للإشارة، أحصت ملحقة الديوان الوطني لمحو الأمية وتعليم الكبار لتلمسان خلال الموسم الدراسي الماضي 12.295 مسجل في صفوف محو الأمية،  فيما يشمل التأطير البيداغوجي 995 معلـــم من حاملي الشهادات 395 منهم يعملون بعقد مجدد كل سنة والباقي في إطار عقود ما قبل التشغيل. ويتم كل سنة فتح من 7 إلى 10 أقسام جديـــدة خاصة بالمستوى الأول لمحو الأمية للسماح بالتحاق أكبر عدد ممكن من الراغبين في تعلّم الكتابة والقراءة خاصة المرأة الريفيـــة حسب السيدة شارف التي أضافت أن الملحقة خصصت 8 أقسام لمحو الأمية عبر مؤسسات إعادة التربية بالولاية. وتضمنت هذه الأبواب المفتوحة على ملحقة ديوان محو الأمية وتعليم الكبار لتلمسان تنظيم معرض بالصور لأهم النشاطات التي تقوم بها هذه الملحـــقة وبعض الإحصائيات الخاصة بالمســـجلين بأقسام هذه الملحقة والمحررين من الأمية إلى جانب تحســــيس زوّار المعرض بضرورة تضافر جهود الجميع لتحفيز الأشخاص غير المــــتعلمين على التسجيل في أقســــام محو الأمية.

 

ق.م / واج

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *