حجز طن من اللحوم الفاسدة بسيدي بلعباس

خلال النصف الأول من الشهر الفضيل

تمكنت الفرقة المختلطة بيطرة أمن من حجز أكثر من 1.155 كلغ من مختلف أنواع اللحوم غالبيتها فاسدة عبر قصابات بلديات ولاية سيدي بلعباس، وذلك خلال النصف الأول من شهر رمضان. وأوضحت المكلفة بالنظافة الغذائية والنوعية بالمفتشية الولائية للبيطرة، فايزة ضيافي أنه تم خلال الخمسة عشر يوما الأولى من شهر رمضان الجاري حجز هذه الكمية من اللحوم الفاسدة، منها لحوم حمراء وبيضاء وأسماك ومختلف أنواع اللحوم المحضرة على غرار النقانق واللحم المفروم وذلك عبر مختلف القصابات.
وتم في هذا الإطار حجز أكثر من 554 كلغ من اللحوم الحمراء وأكثر من 553 كلغ من اللحوم البيضاء، بما فيها لحوم مفرومة محضرة ونقانق ولحم الديك الرومي، إلى جانب 50 كلغ من الأسماك استنادا لذات المتحدثة، مشيرة إلى أن الأسبوع الأول من شهر رمضان شهد حجز قرابة 800 كلغ من مختلف أنواع اللحوم.
ووصفت حصيلة المحجوزات من اللحوم والأسماك خلال هذه الفترة بالثقيلة جدا، لافتة إلى أن غالبية اللحوم المحجوزة غير صالحة للاستهلاك البشري، وأتلفت بعين المكان بسبب نقص شروط النظافة والتخزين فضلا عن الممارسات غير القانونية لبعض القصابات.
وفي إطار مراقبة الممارسات التجارية الخاصة باللحوم الحمراء والبيضاء، تعمل المفتشية الولائية للبيطرة التي جندت 31 بيطريا بالتنسيق مع كل من مدريتي التجارة والفلاحة ومكاتب حفظ الصحة والنظافة للبلديات بتنظيم خرجات ميدانية عبر مختلف المواقع منها الأسواق الأسبوعية للماشية والمذابح إلى جانب الدوريات المزدوجة وذلك لقمع الغش وحماية المستهلك.
وأج

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *