دعوات للإفراج الفوري عن علي حداد

القضاء يبرئ رجل الأعمال من تهم الفساد

برأ القضاء رجل الأعمال علي حداد من تهم الفساد، حيث تم توقيفه بحسب ما أوردته وكالة الأنباء الجزائرية أمس، بسبب عدم التصريح بالعملة.وقد تم الاستماع إلى أقوال علي حداد من قبل أمن القالة بولاية الطارق، فيما سيتم تحويله إلى محكمة بئر مراد رايس بالجزائر العاصمة لاستكمال التحقيق.

لايزال الغموض يكتنف تفاصيل توقيف رجل الأعمال علي حداد واختفائه، فيما دعا مجمع “أو. تي.أر.أش.بي” إلى إسراع الإفراج عن مالك المجمع، الذي تم توقيفه قبل يومين بالحدود الشرقية الجزائرية وهو يهم إلى دخول تونس. وكان مجمع “أو.تي.أر.أش.بي”، قد أعلن اختفاء رئيسه علي حداد بعد توقيفه صباح الأحد الفارط في الحدود بين الجزائر وتونس. وقد استجوب بعد زوال أمس، قاضي التحقيق لدى محكمة القالة بولاية الطارف رجل الأعمال علي حداد لفترة محدودة، قبل أن يتم نقله تحت حراسة أمنية مشددة خارج المحكمة.ويرتقب أن يتنقل الرئيس السابق لمنتدى رؤساء المؤسسات، علي حداد، على متن رحلة للخطوط الجوية الجزائرية من مطار عنابة إلى الجزائر العاصمة، حيث ينتظر مثوله أمام محكمة بئر مراد رايس بالجزائر العاصمة لإستكمال التحقيق. وقد تلقت عائلة حداد تطمينات بإطلاق سراحه، في حين طالب محامي المجمع بالكشف عن مصير رجل الأعمال علي حداد فورا.وتجدر الإشارة، إلى أن حداد تم اعتقاله في الساعات الأولى لصباح يوم الأحد الفارط في المعبر الحدودي نحو تونس، المسمى أم الطبول، وقد تم نقله إلى أحد المراكز الأمنية في مدينة قالة، ليغادرها في وقت لاحق بعد استجوابه.

رياض.ب

عن Wakteldjazair

تعليق واحد

  1. لازم يخلص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *