دفن جثمان مرسي فجرا بعيدا عن الأعين والكاميرات

“المحامون الدوليون” تطالب بتحقيق مستقل في الوفاة

من دون أي مراسم تشييع، ووري الثرى أمس الثلاثاء جثمان الرئيس المصري السابق محمد مرسي الذي توفي أول أمس الاثنين أثناء جلسة محاكمته في قضية تعرف بالتخابر مع جهات أجنبية. وكان محمد مرسي قد غاب عن الوعي خلال جلسة المحاكمة، بعد أن تحدث أمام المحكمة لمدة 20 دقيقة وانفعل ثم أغشي عليه ونقل إلى المستشفى، حيث توفي” عن عمر ناهز 68 عاما.

قال نجل الرئيس المصري السابق محمد مرسي في صفحته على “فايسبوك” أمس الثلاثاء، إن والده دفن في مقابر تضم جثامين شخصيات بارزة من جماعة الإخوان المسلمين في إحدى ضواحي القاهرة. وقال أحمد مرسي إن مراسم الدفن في حي مدينة نصر اقتصرت على الأسرة، بعدما رفضت السلطات دفن أبيه في مسقط رأسه بمحافظة الشرقية.وأضاف “قمنا بتغسيل جثمانه الشريف بمستشفى سجن ليمان طرة وقمنا بالصلاة عليه داخل مسجد السجن ولم يصل عليه إلا أسرته وتم الدفن بمقابر مرشدي جماعة الإخوان المسلمين بمدينة نصر”.
وقال محامي الرئيس السابق عبد المنعم عبد المقصود لوكالة الأنباء الفرنسية، إن مرسي “تم دفنه بحضور أسرته في مدينة نصر في القاهرة بعد تأدية صلاة الجنازة عقب صلاة الفجر في مستشفى سجن طرة”، حيث نقل عقب وفاته أثناء حضوره إحدى جلسات محاكمته. وقال صحفي من وكالة الأنباء الفرنسية، إن الشرطة أخرجت كل الصحفيين من المقابر ولم تسمح لهم بتغطية الدفن.
في السياق، تقدّمت منظمة “المحامون الدوليون”، (غير حكومية وتضم أعضاء في خمس قارات)، ببلاغ للجنة الإفريقية تطالب فيه بإجراء تحقيق مستقل وشفاف يشمل تشريحاً مهنياً مستقلاً لجثمان الرئيس المصري السابق محمد مرسي. وتقدمت المنظمة بهذه الشكوى، فور وفاة مرسي وفق مبدأ التدابير الاحترازية المعمول بها في اللجنة.
وقالت المنظمة، في بيان لها إن “الشكوى المعروفة باسم بلاغ في نظام حقوق الإنسان بالاتحاد الإفريقي، تدعي أن مصر حرمت الرئيس مرسي من الحق في المشاركة بحرية في الحكومة التي انتخب فيها رئيسًا في عام 2012 في أول انتخابات نزيهة وحرة في البلاد، كما تدعي أن الحرمان من العلاج الطبي الكافي وسوء ظروف الاحتجاز أدى إلى وفاة الرئيس مرسي”.
وتابعت: “إن الانتهاكات التي تم توثيقها بحق أول رئيس منتخب ديمقراطيا في مصر لهي من الفظاعة لدرجة أنها ترقى عمليا لإعدامه من قبل النظام العسكري الذي يترأسه السيسي”.وقال البروفيسور كورتيس دويبلر، وهو أحد المحامين الذين يمثلون “المحامون الدوليون”، وعضو مؤسس في المنظمة غير الحكومية: “لقد تم توثيق انتهاكات حقوق الإنسان للرئيس مرسي على مدار سنوات”.
ورفضت القاهرة اتهام “هيومن رايتس ووتش” الحكومة المصرية، بعدم توفير الرعاية الصحية الكافية للرئيس الأسبق محمد مرسي ما أدى إلى وفاته، واصفة موقف المنظمة بـ”السقطة الجديدة”. وفي بيان نشرته صحيفة الأهرام اتهمت الهيئة العامة للاستعلامات في مصر، التي تتبع الرئاسة ومسؤولة عن الإعلام الأجنبي، “هيومن رايتس” بـ”تدوير الأكاذيب الذي اتخذته المنظمة منهجا”، على حد تعبيرها.
ويطالب البلاغ اللجنة الإفريقية باتخاذ إجراء احترازي عاجل لضمان إجراء تشريح مستقل لجثمان الرئيس المتوفى. وأضاف البروفيسور دويبلر، أن العديد من أعضاء حكومة الرئيس مرسي يظلون رهن الاحتجاز التعسفي في ظل ظروف السجن غير الإنسانية التي يفرضها نظام السيسي. وكانت منظمة “المحامون الدوليون” قد تقدمت بالعديد من الشكاوى للجنة الإفريقية صدرت بموجبها توصيات للحكومة للمصرية بشأن الأوضاع داخل السجون المصرية وسوء معاملة السجناء.

المرزوقي ينهار على المباشر و”هيومن رايتس” تعتبره أمر فظيع
وقالت منظمة هيومن رايتس ووتش، إن وفاة الرئيس المصري المعزول، إثر نوبة قلبية خلال جلسة محاكمته في قضية تخابر “أمر فظيع، لكنه متوقع”. وجاء ذلك في تغريدة لسارة ليا ويتسون، رئيسة قسم الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في المنظمة، وصنفت مرسي بأنه “الرئيس الوحيد المنتخب ديمقراطيا في مصر”.وأضافت: “الوفاة أمر فظيع، لكنها متوقعة تماما، نظرا لفشل الحكومة المصرية في توفير الرعاية الطبية الكافية له أو الزيارات العائلية اللازمة”.
وبكى الرئيس التونسي السابق ورئيس حزب “الحراك” المنصف المرزوقي على المباشر خلال مداخلة له على إحدى القنوات العربية، وهو يرثي الرئيس المصري الراحل محمد مرسي.وقال المرزوقي في تدوينة على “فايسبوك” إن مرسي “دخل التاريخ اليوم من أوسع أبوابه”، مؤكدا أن “ظروف وفاته شهادة على انعدام الشهامة عن خصومه ودليل على صلابته”.
وأضاف: “وفاة الرئيس الشهيد محمد مرسي في الظروف المأساوية التي رأيناها شهادة إلى الأبد على صلابة الرجل وعلى شجاعته وإنسانيته وتمسكه لآخر نفس بقيمه ومواقفه”.وتابع: “شهادة إلى الأبد على انعدام الحد الأدنى من الشهامة والنبل والفروسية وقيم العروبة والإسلام عن خصومه”.
وأعربت الأمم المتحدة عن خالص تعازيها لعائلة ومحبي الرئيس المصري الأسبق محمد مرسي الذي توفي أثناء محاكمته. وجاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة ستيفان دوجاريك، داخل المقر الدائم للمنظمة الدولية في نيويورك.وقال نائب الرئيس المصري الأسبق، والمدير السابق لوكالة الطاقة الذرية محمد البرادعي، في تغريدة عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”،: “رحم الله الدكتور محمد مرسي وألهم آله وذويه الصبر والسلوان”.ونعى الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، الرئيس المصري الأسبق، محمد مرسي، إجراء إصابته بنوبة إغماء في جلسة محاكمة له،
وقالت نائبــــــــة رئيس الوزراء الماليزي، وان عزيزة وان إسماعيل، الثلاثاء، إن بلادها تتطلع إلى إصدار السلطات المصرية “تقريرا شاملا” يوضح أسباب وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي.

هـ.ل/وكالات

عن Wakteldjazair

تعليق واحد

  1. mehdi mountather

    Président Mohamed Morsi martyr pharaon Al-Sissi et ces généraux en prison le 18.6.2019 pour éviter la vengeance d’ ALLAH par un fort séisme tsunami en Égypte et dans les pays arabes si la fin du monde Juin 2019 pharaon Al-Sissi les dictateurs arabes leurs généraux leurs Daech Al-Qaeda Gia a l’enfer aux non musulmans de se convertir a l’islam pour éviter ces criminels a l’enfer.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *