أخبار عاجلة

دور الإعلام في إدماج ذوي الاحتياجات الخاصة محور يوم إعلامي

تناول إشكالية تطبيق المراسيم والقوانين

خلص يوم إعلامي نظم من طرف مكتب تلمسان للاتحاد الوطني للصحفيين والإعلاميين الجزائريين بالتنسيق، تزامنا والاحتفال باليوم العالمي لذوي الاحتياجات الخاصة، إلى جملة من التوصيات تدعو إلى شراكة وتنسيق مكثف بين مختلف الأطراف من سلطات محلية وعلى كافة المستويات وممثلي المجتمع المدني وأكاديميين، إلى تكثيف مثل هذه المبادرات التي تهدف إلى إدماج حقيقي لذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع باعتباره فردا من أفراده.

نظم يوم دراسي حول دور الإعلام في إدماج ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع بحضور العشرات من ممثلي هذه الفئة ومن مختلف الإعاقات، والذي من خلاله استعرض الإعلامي شقرون عبد القادر مختلف التشريعات والمراسيم التي سنتها الجزائر بعد الاستقلال والتي تهدف إلى حماية هذه الشريحة التي تشكل نسبة معتبرة من المجتمع لاسيما قانون 09/02 الصادر في عام 2002، مشيرا إلى أهمية اطلاع وسائل الإعلام على نصوص هذا المرسوم ومراسيم أخرى حتى يتسنى معالجة مواضيع وملفات المعوقين بالشكل السليم بعيدا عن تلك النظرة التقليدية تجاه المعوق، لاسيما من حيث الحقوق التي نصت عليها والتي تجد صعوبة في التطبيق الميداني وذلك في ظل التطور التكنولوجي للإعلام بتعدد أنماطه كالسمعي البصري والصحافة المكتوبة والإعلام الالكتروني. إدماجهم في المجتمع أهم المطالب من جهة أخرى، كشفت فاطمة نقادي رئيسة جمعية الحياة أمام الحاضرين من إعلاميين وممثلي المجتمع المدني وعائلات المعوقين وأيضا السلطات المحلية عن مختلف التحديات التي يعاني منها المعوق لا سيما تطبيق المادة 19 من هذا القانون والتي تنص على إلزامية أن يمثل المعاقون نسبة 1 بالمائة من عدد المستخدمين لديه سواء في القطاع العام أم الخاص، وكذا صعوبة الولوج إلى بعض المؤسسات الإدارية بسبب غياب ممرات خاصة بهذه الفئة، ومشاكل أخرى تتعلق أيضا بالأطراف والأعضاء الاصطناعية الخاصة بالمعوقين حركيا ومنحة 4 آلاف دينار التي لم تعد كافية للمعوقين خاصة أصحاب نسبة إعاقة 100 بالمائة نتيجة عجزهم عن أداء أي عمل أو نشاط يكفل لهم حياة كريمة، ناهيك عن امتيازات أخرى ذات طابع اجتماعي بالدرجة الأولى والتي تجد صعوبة في التطبيق.  وعرفت التظاهرة أيضا توزيع العشرات من الكراسي المتحركة ودراجات نارية ومعدات أخرى خاصة بالمعوقين إلى جانب مساعدات تتمثل في أغطية وهدايا استفاد منها المعاقون من مختلف الفئات العمرية، وفي ذات السياق قام إطارات الاتحاد الوطني للصحفيين والإعلاميين الجزائريين بتلمسان برئاسة الإعلامي شقرون عبد القادر رفقة أعضاء جمعية الحياة للمعوقين بسبدو بزيارة تفقد ومعاينة لوتيرة أعمال ترميم منازل ومساكن عدد من المعوقين في سبدو بمساهمة شاملة وكاملة من المحسنين والمتبرعين.

ق. م

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *