الرئيسية / الحدث / “رافضــــــو الحــــــوار يسعــــــون إلى حــــــرق البـــــــــلاد”

“رافضــــــو الحــــــوار يسعــــــون إلى حــــــرق البـــــــــلاد”

اتهمهم بزرع الفتنة وسط الجزائريين، كريم يونس:

فتح منسق لجنة الحوار والوساطة، كريم يونس، النار على الأطراف الرافضة للحوار التي اتهمها بالسعي إلى زرع الفتنة وسط الجزائريين وإطالة عمر الأزمة، وقال إن هؤلاء “يسعون إلى حرق البلاد وإدخالها في وضعية صعبة”. وأكد كريم يونس، أمس، في ندوة صحفية نشطها بمقر الهيئة الوطنية للوساطة والحوار، بمقرها الكائن بالمركز الثقافي “العربي بن مهيدي” بالعاصمة، ان “من لا يريد المشاركة في الحوار هو حر ولن نجبر أحدا على الحوار معنا بالقوة، فمن أراد حرق البلاد هو مسؤول وحده، لكنه لن يأخذنا معه”، وأضاف “نحن لا نريد حرق البلاد، بل أردنا إخراجها من المأزق السياسي الذي سيؤول بنا نحو نتيجة صعبة جدا على شعبنا”. وأفاد كريم يونس أن “هيئته لا تحتاج إلى دروس من أي شخص، فهي حرة ومسؤولة عن تصرفاتها، لكن يتعين في الظرف الراهن إنقاص التصنع ويجب الاستماع إلى الخطاب الموجه للشعب وتنمية البلاد”، وواصل “نحن نملك حقيقة واحدة، ومن يريد التزعم وفرض نفسه ويدعي أنه يملك الحقيقة نقول له أنت ظالم، لأن الحقيقة هي تلك التي نبنيها جميعا”. وأضاف منسق لجنة الحوار والوساطة أن “من يرغب في بقاء الجو المكهرب فليبق وحده، ومن يريد حرق البلاد فهو مسؤول عن نفسه”، مشددا على أن “اللجنة تريد إخراج البلاد من المأزق السياسي وبناءها سويا، ومن يريد الحوار فقد لبى نداء الوطن”. وكان كريم يونس قد أكد، خلال تنصيبه اللجنة الاستشارية لهيئته، أن “مهمة اللجنة هي السهر والإصغاء إلى كل الفاعلين في الحياة السياسية الوطنية للخروج من الأزمة الحالية التي تمر بها البلاد وصولا إلى إضفاء الشرعية على هياكل ومؤسسات الدولة”، مشيرا أن “مهمة هيئة الوساطة والحوار هي الوصول إلى الانتخابات الرئاسية في أقرب وقت ممكن، من خلال اقتراح إعداد ميثاق شرفي يلتزم بموجبه كل مترشح للاستحقاقات القادمة باحترام وتنفيذ مخرجات الندوة الوطنية، وأن الهيئة لم تعتمد ممثلين لها في الخارج، وهي ترحب بكل المبادرات الحسنة”.

لخضر.د

شاهد أيضاً

تعيينات مع وقف التنفيذ

قضاة منعوا من التنصيب وآخرون عينوا بالقوة العمومية   عرفت المحاكم التي مست قضاة فيها …

تعليق واحد

  1. mehdi mountather

    Gaïd Salah Karim Younès Ben salah les partis politique Bédoui de partir immédiatement après ces avertissements d’ ALLAH signe d’ ALLAH dans le ciel a Oran météorite en Algérie la canicule et ces feux de forêts aux généraux d’appliquer la charia islamique le 19.8.2019 pour éviter les pertes humains animales végétales et dégât matériel en Algérie par un fort séisme tsunami les inondations les foudres les grêlons tornade tempête de sable la canicule les incendies de forêts les boules de feu météorite astéroïde les accidents de la route de train crash d’avion naufrage noyade arrêt cardiaque et les maladies Daech des diables de poser leurs armes imam mehdi.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *