الرئيسية / الحدث / رفض التدخل الخارجي.. وقود الحملة الانتخابية

رفض التدخل الخارجي.. وقود الحملة الانتخابية

المترشحون للرئاسيات يخصّصون خطاباتهم للحدث

ركز المترشحون الخمسة لسباق الرئاسيات، في خطاباتهم للحملة الانتخابية أمس السبت، على المسيرات الشعبية الرافضة للقرار الذي أصدره البرلمان الأوروبي بشأن الوضع في الجزائر. وتحولت هذه المسيرات إلى وقود للحملة الانتخابية، فيما يأمل المترشحون أن ينعكس ذلك إيجابا على مشاركة الناخبين في الحملة الانتخابية ورئاسيات 12 ديسمبر المقبل.

عبد العزيز بلعيد من باتنة:

“الجزائر قادرة على حل مشاكلها داخليا”

ندد المترشح للرئاسيات المقبلة، عبد العزيز بلعيد، بتدخل البرلمان الأوروبي في الشؤون الداخلية للبلاد، مؤكدا أن الجزائر ترفض وصاية ونصيحة الدول الأخرى، وأن “الجزائر قادرة على حل مشاكلها داخليا”. وقال بلعيد خلال تجمع شعبي في باتنة: “بعض الأبواق في أوروبا يتكلمون عنا، لقد رأينا ما فعلوا هم لما خرجت السترات الصفراء للتظاهر”، مضيفا أن “مظاهرات السترات الصفراء عرفت الاعتقالات والحرائق، وعدة كوارث في المدن”. وتحدث المترشح عن سلمية مظاهرات الشعب الجزائري بالمقابل، وأثنى على حضارية الجزائريين والذين كانوا ينظفون الشوارع بعد انتهاء مسيراتهم السلمية. وقال مترشح حزب جبهة المستقبل، إن الجزائر ستستقل مرة ثانية يوم 12 ديسمبر، ودعا الشعب لمؤازرته في الانتخابات المقبلة. وأشار بلعيد، إلى أن بناء الدولة، يكون عن طريق التآزر والتآخي بين أبناء الشعب، وتعهد بفتح حوار شامل وحقيقي في حال انتخابه مع كل الفئات، مؤكدا على أنه “لا توجد أي دولة في أوروبا، تتغنى بالديمقراطية مثل الشعب الجزائري”. ق.و

شاهد أيضاً

الرئيس تبون يتسلم المشروع التمهيدي للتعديلات الدستورية

الجزائر – استقبل رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, الثلاثاء, رئيس لجنة الخبراء المكلفة بصياغة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *