الرئيسية / مجتمع / سبع سنـــوات حبســــا لمتاجريــــن بالمـــــخدرات

سبع سنـــوات حبســــا لمتاجريــــن بالمـــــخدرات

ألقي القبض عليهم في مداهمة مقهى باسطاوالي بالعاصمة

التمس ممثل الحق لدى محكمة الشراقة تسليط عقوبة سبع سنوات حبسا نافذا في حق المتهم الرئيسي الموقوف في قضية ترويج المخدرات، فيما التمس تسليط عقوبة سنتين حبسا نافذا في حق المتهمين الآخرين الموجودين رهن الحبس و100 ألف دج غرامة مالية نافذة في حقهم. ألقي القبض على المتهمين إثر معلومات وصلت مصالح الأمن تقضي بوجود مختص في ترويج المخدرات بمقهى محطة البنزين باسطاوالي أين تنقلت مصالح الأمن إلى عين المكان في دورية مستعجلة أين قامت بتفتيش المتواجدين بالمقهى ليتم التوصل إلى المتورطين بعد وجود 50 غ من الكيف المعالج في محفظة أوراق أحد الأشخاص والتي كانت موضوعة فوق الطاولة وعلى هذا الأساس تم اقتيادهم إلى المركز لسماع أقوالهم ليتم إيداعهم الحبس بأمر من وكيل الجمهورية.
وحسب ما دار في جلسة المحاكمة، فإن عملية توقيف المتهمين الثلاثة تبعها تفتيش غرفة المتهم الرئيسي المدعو (ن.س) في القضية بترويج والمتاجرة بالمخدرات الموجودة في إحدى الفنادق أين عثر على مبلغ 1000 أورو، والتي أكد المتهم أنها من عائدات منحة يستفيد منها من فرنسا غير أنه أمام وكيل الجمهورية أكد أنها من عائدات سرقة مصوغات فتاة من القبة، وعندما واجهته الضحية المزعومة أنكر ذلك وعاد لتصريحاته الأولى مشيرا أن صديقته دعمته لينتقل إلى فرنسا كونه كثير السفر إلى هناك. المتهم الثاني الذي ألحقت به تهمة حيازة المخدرات بغرض الاستهلاك والذي صرح أنه كان همزة وصل بين المتهم الرئيسي والمدعو “منصف” الذي يجري البحث عنه، بعدما وعده هذا الأخير بمساعدته للسفر “حراقة” إلى الخارج، حيث صرح أمام وكيل الجمهورية أنه لا يعلم لمن تعود كمية المخدرات التي وجدت على طاولة المقهى في حافظة الأوراق.
من جهة أخرى، صرح المتهم الرئيسي أن حافظة الأوراق لا تخصه إنما تخص المتهم الثالث المدعو (ب.ك) الذي تركها على الطاولة وراح يجيب على مكالمة هاتفية مستعجلة خارج المقهى، هذا الأخير أنكر التهمة المنسوبة إليه، مشيرا إلى أنه أقلع عن استهلاك المخدرات منذ مدة فيما ينتظر إصدار حكم ابتدائي في حق المتهمين الثلاثة الأسبوع المقبل.
ريمة دحماني

شاهد أيضاً

دعوة إلى تطوير التشريعات الخاصة بذوي الاحتياجات الخاصة

لضمان تكفل أمثل بهذه الشريحة أكد مشاركون في أشغال المنتدى الدولي الأول حول ذوي الاحتياجات …