الرئيسية / أخبار محلية / سكان حي “توري أحميدة” الفوضوي بالعاصمة يريدون الترحيل

سكان حي “توري أحميدة” الفوضوي بالعاصمة يريدون الترحيل

170 عائلة ملت من الانتظار

أعرب سكان الحي الفوضوي “توري أحميدة” التابع لبلدية عين البنيان بالعاصمة، عن رفضهم القاطع لإقصائهم من كامل عمليات الترحيل التي برمجت منذ انطلاقها في جوان 2014، سيما بعد أن وعدتهم سلطات ولاية الجزائر سابقا، بمنحهم سكنات ضمن العمليات القادمة، غير أن ذلك لم يتحقق بعد على أرض الواقع، وباتت حسبهم مجرد وعوذ كاذبة لم ترق للتجسيد.

وتساءل السكان البالغ عددهم 170 عائلة، عن أسباب حرمانهم من حلمهم في الاستفادة من سكن لائق، الذي لطالما راودهم موازاة مع سلسلة العمليات التي نظمتها مصالح ولاية الجزائر منذ 2014 والتي قضت على العديد من الأحياء القصديرية التي كانت منتشرة بإقليم العاصمة، مؤكدين أن معاناتهم فاقت مدتها العقدين، مع انتشار القوارض التي لا تفتأ تهجم على مساكنهم بين الفينة والأخرى حاملة معها كل أشكال الأمراض الخطيرة، إضافة إلى مختلف أنواع الحشرات التي تتكاثر بشدة مستفيدة من الرطوبة العالية في مساكن لا ترقى إلى الاستعمال البشري لكونها تؤثر على صحة قاطنيها الذين يعيشون الرعب في الشتاء ومعاناة لا تطاق في الصيف دون أن ننسى محيط الحي الذي يتحول إلى مستنقعات يستحيل على السكان تجاوزه بسهولة. وأشار المشتكون أن حيهم من بين أوائل الأحياء الذي تم خضعت للإحصاء في 2007 من قبل مصالح بلدية عين البنيان، من أجل برمجتها للترحيل، غير أن ذلك لم يحدث بالرغم من مرور 25 عملية ترحيل شهدتها العاصمة، وأعيد من خلالها إسكان آلاف العائلات التي تقطن بأحياء قصديرية وعانت مثل ما يعانيه هؤلاء حاليا، منتقدين الوضع الذي فرض عليهم، مشيرين في معرض حديثهم إلى أنه سبق وأن وعدهم الوالي السابق، عبد القادر زوخ، في زيارة له قادته إلى حي “720 مسكن” تساهمي قبل ثلاث سنوات بترحيلهم في اقرب فرصة وهو ما لم يتحقق بعد، معربين عن امتعاضهم لهذا التجاهل خاصة أنهم يشكون غياب كل ضروريات العيش الكريم من شبكات الماء الشروب مرورا بشبكتي الغاز والكهرباء وصولا إلى قنوات الصرف الصحي.

اسمة عميرات

شاهد أيضاً

الشروع في أشغال تهيئة منطقة التوسع السياحي

العوانة بجيجل انطلقت بحر الأسبوع الماضي أشغال تهيئة منطقة التوسع السياحي ببلدية العوانة 10 كلم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *