الرئيسية / الأخيرة / سكان قرية زرور شمال سطيف يغلقون الطريق الوطني رقم 75

سكان قرية زرور شمال سطيف يغلقون الطريق الوطني رقم 75

احتجاجا على تأخر ربط القرية بشبكة الغاز

أقدم، صبيحة أمس، العشرات من سكان قرية زرور التابعة لبلدية ماوكلان، شمال ولاية سطيف، على غلق الطريق الوطني رقم 75 الرابط بين ولايتي سطيف وبجاية، في مفترق طرق زرور، باستعمال الحجارة والمتاريس وإضرام النار في العجلات المطاطية، حيث شلّت حركة السير على متن هذا المحور الهام، الذي تمر عبره الآلاف من المركبات يوميا، حيث تشكلت طوابير طويلة وعريضة للمركبات بكل أحجامها وأنواعها. وأوضح المحتجون في حديثهم مع “وقت الجزائر”، أن قرارهم هذا جاء نتيجة عدم تطبيق الوعد الذي تلقوه من مصالح بلدية ماوكلان الأسبوع الماضي، بعدما قاموا بغلق ذات الطريق، بسبب تهميش القرية من مشاريع الربط بشبكة الغاز، رغم أنها استفادت من مشروع موازاة مع بعض القرى الأخرى، التي انطلقت بها الأشغال وهي على مشارف الانتهاء، في حين لم يسجل أي ملموس بقرية زرور، حيث تلقوا وعدا بانطلاق الأشغال أول أمس الأحد كأقصى حد، حيث تفاجأ السكان بعدم تسجيل أي ملموس في الميدان، حيث أكد أحدهم قائلا “مصالح ماوكلان باتت تعبث بمشاعر وعواطف السكان في وضح النهار”، ما جعلهم يعودون مرة أخرى إلى الشارع للتعبير عن غضبهم.ورفض هؤلاء الدخول في حوار مع أي مسؤول محلي طالما وعودهم مجرد ذر الدماد في الأعين بحسب تصريحاتهم، والمواصلة في الاحتجاج إلى غاية الانطلاق الفعلي لأشغال الربط من طرف المقاولة المكلفة بالانجاز، حيث تكلموا بمرارة عن حال قريتهم التي تتوسط تجمعين سكنيين ينعم سكانهما بهذه المادة الحيوية، ولا تبعد عنهما سوى بحوالي 500 متر، وأنابيب الغاز تمر على تراب أهالي القرية، متسائلين عن سرّ هذا التهميش، وكأنهم قدموا من المريخ بحسب تصريحاتهم دائما.

 

سليم.خ

شاهد أيضاً

اضطــــراب فــــي الرحـــلات الجويـــــة بين الجزائر وفرنسا

بسبب إضراب عمال الوظيفة العمومية أعلنت شركة الخطوط الجوية الجزائرية عن حدوث اضطراب في الرحلات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *