الرئيسية / الحدث / “سوناطراك تحتاج للشراكة لاستغلال النفط”

“سوناطراك تحتاج للشراكة لاستغلال النفط”

وزير الاستشراف السابق، بشير مصيطفى:

يتحدث الخبير الاقتصادي والوزير السابق المكلف بالاستشراف، بشير مصيطفى، عن ضرورة مراجعة قانون الطاقة على أساس تحفيز الشركات الأجنبية على العودة للاستثمار في الجزائر، بالشراكة مع سوناطراك. ويقول مصيطفى إن “سوناطراك” لا يمكنها لوحدها القيام بالتنقيب عن حقول النفط واستغلالها، بسبب افتقارها للتكنولوجيا المطلوبة، وهي في حاجة للشراكة من أجل القيام بهذه المهام.

وقت الجزائر: هناك توجه لمراجعة قانون المحروقات قريبا، كيف تعلق على القرار؟
بشير مصيطفى: تعليقي هو أن القانون الحالي يحتاج لتعديل، بقي لمدة طويلة ساري المفعول وفي ظروف كان فيها سوق النفط جذابا للاستثمار الأجنبي، كانت أسعار النفط مغرية للشركات الأجنبية والأمريكية، كان السعر يشجع على فتح الصفقات مع شركة “سوناطراك”، لكن لما نزل السعر غادرت شركات أجنبية وشركات أخرى رفضت المجيء للاستثمار. الأسعار لم تعد جذابة للاستثمار، لهذا فإن الحكومة عليها أن تفتح فرصة لمراجعة قانون المحروقات، وتعطي لهذه الشركات الأجنبية إشارة إيجابية تشجعها على الاستثمار، على الاستكشاف والاستغلال. حاليا لدينا مشكل وصعوبات في الاستكشاف ولدينا مشكل وصعوبات في الاستخراج، لحد الآن ليس لدينا مستوى مطلوب من استكشاف واستغلال النفط، ونحن في حاجة لشراكة لأجل ذلك.

ما الذي ينبغي مراجعته في قانون المحروقات بهذا الخصوص؟
مراجعة القانون الساري المفعول بوضع قواعد جبائية جديدة، وقواعد جديدة للشراكة مع “سوناطراك”، هناك قاعدة 49/51 التي يمكن إعادة النظر فيها، مع رفع القيود على خروج الأرباح. القانون الحالي يحدد الشراكة في الاستثمار بقاعدة 49 /51، ويحدد نسب خروج الأرباح بالنسبة للشركات الأجنبية، وكذا يفرض إجراءات جبائية عالية على الشركات الأجنبية، وكل هذه الجوانب يجب أن تراجع في هذا القانون.

 سوناطراك” تسعى للتنقيب عن النفط واستغلاله بدول أجنبية، في وقت تتضارب المواقف بشأن قدرتها على القيام بذلك في الجزائر، ما رأيك؟
استثمار “سوناطراك” في دول أجنبية يتعلق بدخولها في الشراكات، هناك أصول وفائض أرباح لدى “سوناطراك” لا تستغلها حاليا في استثمارات بالداخل، لهذا فهي تستغلها في الاستثمار بدول أخرى تمنح تسهيلات وتشجع على الاستثمار في مجال النفط.

 ليست الشركات الأجنبية وحدها المتضررة من قيود سوق الطاقة بالجزائر، “سوناطراك” أيضا متضررة من ذلك، كيف ؟
“ سوناطراك” ليس لديها تكنولوجيا تجعلها قادرة على الاستكشاف والاستغلال في النفط، تحتاج لشراكة مع شركات أجنبية أمريكية وفرنسية، “سوناطراك” لديها حاليا سوقا ضيقا في الداخل، لهذا تبحث عن دول أخرى فيها تسهيلات.

مراجعة قانون الطاقة يشمل مسألة استغلال الغاز الصخري، في وقت أن شركات أجنبية تضغط وتتصارع على مصالحها في هذا المجال؟
استغلال الغاز الصخري غير مطروح حاليا، الحكومة تقول إنه لا يمكن استغلاله قبل عشر سنوات، الحديث الآن عن البترول والغاز فقط، والصخري غير مطروح حتى الآن وحتى على مستوى مراجعة قانون المحروقات.

سأله: عبد العالي خدروش

شاهد أيضاً

الرئيس تبون يتسلم المشروع التمهيدي للتعديلات الدستورية

الجزائر – استقبل رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, الثلاثاء, رئيس لجنة الخبراء المكلفة بصياغة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *