شاطئ سيدنا يوشع بتلمســـان… سيــاحـــة دينيــة وبـحـــريـــة

يقال أن النبي الذي يحمل اسمه مدفون فيه
نحو 60 كيلومترا شمال غرب عاصمة الولاية تلمسان، من الأماكن المفضلة للمصطاف لاسيما أولئك القادمين من الولايات الداخلية وأقصى الجنوب والصحراء الكبرى وحتى من شرق ووسط البلاد، وأضحى خلال السنوات الأخيرة يتبوأ مكانة تنافس كبريات شواطئ الولاية، زادته شهرة مكانته الدينية بدفن النبي سيدنا يوشع منذ آلاف السنين .

تزداد أهمية الشاطئ لمكانته التاريخية والدينية أيضا، حيث يقبل عليه السياح أيضا تبركا بأقاويل تشير إلى أنه مكان دفن النبي سيدنا يوشع منذ آلاف السنين، وهي حكاية وقصة يعلمها العام والخاص بما في ذلك باحثين في التاريخ والحضارة العربية وتاريخ الديانات والأنبياء والرسل، كما أنه قبلة العديد من هؤلاء الباحثين والمهتمين القادمين من مختلف بلدان العالم لدراسة رحلة قدوم سيدنا يوشع إلى هذه المنطقة والتي تتطابق خصوصيتها من حيث التضاريس والمناخ ومع ما تروي في الديانات عن سيدنا يوشع، خاصة وأنه الشاطئ الوحيد بولاية تلمسان بشكل خاص والجزائر بشكل عام والذي يحمل اسم نبي من أنبياء الله، إلا أنه ومع ذلك لم يتم العثور على قبره إلى يومنا هذا رغم الكثير من الأبحاث التي أقيمت بالمنطقة من خلال عمليات مسح وحفريات وأيضا الاستعانة بما روي عن قصص قديمة للأنبياء، كما تشير دراسات إلى أن سيدنا يوشع هو النبي الوحيد المدفون في شمال إفريقيا وخارج منطقة شبه الجزيرة العربية التي نشأ ومات فيها معظم الأنبياء والرسل.

السلطات تصنفه ضمن الشواطئ المسموحة
كما يمتاز شاطئ سيدنا يوشع المتواجد في منطـــقة لا تبعد عـــن مقر دائرة الغزوات سوى  بقرابة ستة كيلومتــــرات، بتواجده في منطقة منفردة من حيث المناخ والتضاريس، حيث يوفر كل شروط الراحة للمصطاف الـــذي يبحث عن الأمان والراحة وهما عاملان  متوفران بذات الموقــع البحري المميز، وما زاد من أهميته أيضا أنه يتوسط جبلين من جهتي الساحل تمتزج فيهما خضرة الأشجار التي تغطي الغابات المواجهة للبحر بزرقة الماء الصافي النقيّ المنعكس على اصطدامه بكتل الصخور والبساط الرملي ليشكل الكل ثلاثي سياحة واستجمام بامتياز، وهي من بين العوامل التي عجّلت للسلطات المحلية بتصنيفه كشاطئ مسموح للسباحة من بين مجموعة الشواطئ التي تم الموافقة عليها خلال موسم الاصطياف لسنة 2016، كما ساهمت عوامل أخرى في التعجيل بتصنيفه ومنها تواجده في منطقة تاريخية وفنية بامتياز حيث لا يبعد عن مدينة ندرومة العريقة سوى بنحو 5 كيلومترات مما يساهم في إنعاش الحركة السياحية بها وعن ميناء الغزوات الدولي لنقل المسافرين سوى بكيلومترات معدودات أيضا، يساهم هو الآخر في جلب السياح من خارج الوطن خاصة وأن الميناء يشهد خلال كل موسم اصطياف نموا كبيرا في قدوم المغتربين من أوروبا بما في ذلك الأجانب من الأوروبيين الذين يحبّذون التنزه والاستجمام به.

الشاطئ بحاجة إلى بنية تحتية تعكس جماليته الطبيعية
ومع كل هذه المقومات الطبيعية التي يمتاز بها الشاطئ المترامي بين جبال ومتنزهات وغابات المنطقة من جهة وسفوح جبــــالها وسهولها وهضابها من جهة أخرى، كان من المفروض أن يصاحب ذلك اهتماما في البنية التحتية لاسيما ما تعلق بالخدمات التي يطلبها السائح والزائـــر للجهة من محلات تجارية وأماكن استراحة ومخيمات وفنـــادق وغيرها من الخدمات التي يحتاجها المصطاف وحتى الأمور البسيطة كالمقاهي والمطاعم بأشكالها وأصنافها، إلا أن ذلك غير موجود بهذا الشاطئ ويكاد يكــون منعدما تماما باستثناء بعض المبادرات من طرف مستثمرين خواص هنا وهناك، ناهيك عن عمليات محدودة تقـــوم بها مصالح بلدية دار يغمراسن والتي على الرغم من أهميــــتها إلا أنها لا تعتبر بالكافية بالنظر لمحدودية وإمكانـــات البلدية المادية والبشرية، وهي عمليات لا تكــــاد تتجاوز مهمة النظافة وفتح المسالك ورفع القمامة وغيرها، ومع ذلك بات من الواجب إعطاء الأولوية لعمليات أخرى من بينها لاسيما تهيئة شاملة للمدخل الرئيسي المهترئ وغير المعبّد والذي يشوّه صورة وسمعة المكان لزائره لأول مرة ويجعله ينفر منه قبل ولوجه، وكذا إعطاء العناية والاعتبار لحظيرة السيارات المجانبة لهذا المدخل باعتبارها نقطة هامة يقصدها زائر الشاطئ كأول نقطة بحثا عن ركن مركبته في أماكـــن لائقة وبعيدة عن أي شكل من أشكــــال اللاأمن.
ويعتبر هذان المشكلان أهم هواجس المصطاف في الوهلة الأولى باعـــتبارهما مهمتين بالنسبة للزائر الذي تجلبه البيئة النظيفة وبهاء المنظر وجماله الطبيعي ناهيك عن غياب الضوضـــاء والضجيج وكذا صخب المصطافين مقارنة عن الشواطــئ الأخرى، ومع ذلك تحاول السلطات المحلية استدراك الأمر من خلال تسييج الفضاء وتوفير عمال في مختلف المهـــن منهم موسميون ومنهم من البلدية لاسيما عمال النظافة الذين يباشرون عدة مهام  من خلال جمع النفايــــات وبقايا الوجبات، حيث تخصص سلال معلقة بزوايا عدة يتم إفراغها من الأكياس يوميا وتنقل في شاحنة القمامات التي تــــشق الشاطئ مرتين صباحا ومساء كفترة يحترمها المصطاف ويثمّن مجهود هؤلاء في ضمان فضاء نقي يحتفظ برماله الذهبية.

مكانـــتــــه التاريخــــية والدينيـــة زادت من قيمته
وما يلفت الانتــــباه أيضا في هذا الشاطئ الذي يتخذ من اسم النبي سيدنا يوشع اسما له وذلك لما ترويه القصص والروايات بأنه جاء من شبه الجزيرة العربية إلى ولاية تلمسان وتوفي به ويوجد قبره في مكـــان ما من هذا الشاطـــئ، وهو ما جعل الكثير من المتوافدين إلى المكان يتبركون بنبي الله وبالمكان المقدس الذي يعتــــقد أنه قد دفن فيه، إضافة إلى الاستمتاع بمناظر خلابة تصنعها ازدواجية زرقة البحر وخضرة أشجار الغابات المحيطة به.

نقــــص المرافـــق الخدماتيـــة نقــطة ســـــوداء
استيـاء وتذمر المصطاف من شحّ المياه سواء للاستعمال الخاص أو للشرب، لاسيما وأن  قاصديه يعدّون بالمئات يوميا حيث يحلون به منذ الثامنة صباحا من أجل قضاء يوم ممتع، ويضطر لأجل ذلك المصطاف إلى التنقل إلى أقرب التجمعات السكانية لشراء الماء لأفراد عائلته أو ملء الدلاء بمياه الينابيع في مهمة متعبة جدا ولا تقل عن قطع مسافة 4 كيلومـــرات، وأيضا بعض النواقص الأخــرى والتي تتباين في أهميتها للمصطاف والمواطن بشكل عام، حيث إذا ما احتاج أفراد العائلة لأي دواء أو مهدئ للصداع أو أي مرض آخر عاجل يتعرضون له أثناء تواجدهم بالمكان كالحروق أو الجروح أو كسور وغيــــرها من الحوادث التـــي قد تصيب المصطاف أثناء قضائه ليوم الاصطياف والاستجمام به، فإنه مضطر للتنقل أيضا إلى أقرب منطقة سكانية والتي تبعد بعدة كيلومترات، وهو عامل لا يقــل أهمية من سابقه مما يستوجب على السلطات المحلية وكافة الشركاء إعادة النظر في هذه القضية ومن ثم الاهتمام بهذا الجانب وتدارك النقائص به، لأن توفير هذه المرافق يساهم في خلق حركة تنموية بالجهة لتكون السياحة البحرية والموسمية التي تتواصل لقرابة خمسة أشهر من الصيف وإلى غاية بداية الخريف ناجحة وتستقطب الزوار من شتى الأماكن من داخل وخارج الوطن.
شقرون عبدالقادر

عن Wakteldjazair

تحقق أيضا

احذروا.. التخمة بداية لأمراض انفلات المعدة والسمنة

مختصون ينصحون بعدم تجاوز 100 غ من اللحم يوميا التخمة تشكّل 60 بالمائة من الأمراض …

“أغسطس” ابنــــــــة زوكربيــرغ الجديــدة..

أطلق مارك زوكربيرغ، مؤسس موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، اسما غير مألوف على مولودته الجديدة التي …

كيف تتعاملين مع جارات السوء؟

„الجار قبل الدار“ أحد الأمثلة الشائعة، ويفيد بضرورة الاهتمام باختيار الجار قبل المسكن، فالجار الصالح …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *