“علينا التطلع إلى الأمام ومواصلة العمل للبقاء فـي القمة”

بلماضي يبدي رضاه عن أداء أبطال إفريقيا ويصرح:
بدا المدرب الوطني جمال بلماضي راضيا على أداء لاعبيه رغم الفوز الصعب على البنين، سهرة أمس الأول، في مباراة ودية جرت وقائعها بملعب 5 جويلية الأولمبي في الجزائر العاصمة بحضور أكثر من 30 ألف متفرج.
وفي ندوة صحفية نشطها بعد المباراة، صرح بلماضي قائلا “هذه المباراة كانت مخصصة للاحتفال بتتويج المنتخب بكأس الأمم الإفريقية، الآن علينا التطلع إلى الأمام ومواصلة العمل من أجل البقاء في القمة دائمًا”. وأضاف “رغم أن المباراة كانت ودية، إلا أن الفوز كان مهمًا وضروريًا، لاعبو الفريق قدموا مؤشرات إيجابية في أول ظهور لهم بعد التتويج بكأس أمم إفريقيا، تحركنا بطريقة جيدة وامتلكنا الكرة ولم نعان كثيرا لاستعادتها من الخصم”. وواصل “حاولنا طيلة التسعين دقيقة تسجيل أكثر من هدف، ولكن تمركز لاعبي الخصم في الخلف وسوء الأرضية حرمنا من تحقيق ذلك”.
وأكد بلماضي أن اختيار ملعب 5 جويلية لاحتضان المباراة الودية كان الأفضل بسبب طاقته الاستيعابية الكبيرة، مبديا في الوقت ذاته رغبته في العودة إلى ملعب مصطفى تشاكر في اللقاءات القادمة بداية بالمواجهتين الوديتين اللتان سيخوضها رفقاء عيسى ماندي في شهر أكتوبر المقبل.
وتحدث بلماضي عن اعتزال حليش وقال بأنه كان يستحق توديع النخبة الوطنية بأفضل طريقة بعد كل ما قدمه للمنتخب، ليتذكر في هذا السياق المدافع كارل مجاني المحترف حاليا في السعودية، والذي سعى أيضا لتكريمه بمباراة اعتزالية لتكريمه أيضا. وصرح بلماضي في هذا الخصوص “كان بودي أن يحظى اللاعبون السابقون بنفس التكريم لحليش وأقصد بالأخص كارل مجاني لأنني وعدته بأن يحظى بفرصة توديع الجماهير الجزائرية، مع الأسف لم أجد الوقت المناسب لذلك، لكن لن أيأس سأشكره على كل ما قدمه للمنتخب الوطني وسيخرج هو الآخر من الباب الكبير.”
..” سليماني سيصبح الهداف التاريخي للمنتخب”
كما دافع الناخب الوطني عن قلب الهجوم بغداد بونجاح الذي لم يكن فعالا وأهدر بعض الفرص السانحة للتسجيل في مباراة أول أمس، بالقول “بونجاح لاعب مهم للغاية في صفوف الفريق، لقد سجل لنا واحدا من أغلى الأهداف للمنتخب في نهائي كأس إفريقيا ضد منتخب السنغال”. وأضاف “لا يهمني إن كان يضيع كثيرا أمام المرمى أو لا، المهم بالنسبة لي أنه يقوم بدوره ويجتهد كثيرا فوق أرضية الميدان، يجب أن نكون معه، ونسانده خاصة أنه قادر في أي لحظة على حسم مصير أي مباراة”.
كما أشاد بلماضي بالمهاجم الثاني في المنتخب إسلام سليماني، حيث اعتبره مثالا للاعب المحارب الذي يفعل أي شيء من أجل الوصول إلى المرمى، وصرح في هذا الإطار “مع كل الاحترام الذي أكنه لي عبد الحفيظ تاسفاوت (الهداف التاريخ للمنتخب الوطني) إلا أن سليماني سيصبح هداف المنتخب الأول وأنا متأكد من ذلك.” وأضاف”سليماني لاعبا رائع وما قدمه مع موناكو يؤكد ذلك لقد سجل ثلاث أهداف في مباراتين، الجمهور الجزائري يريد اللاعب الذي يسجل الأهداف وهو ما أريده أيضا”، وتابع: “إسلام هو مهاجم يصنع العديد من الفرص وهذا ما يهمني، وهو لاعب مميز ومحارب فوق أرضية الميدان”. وأتم بلماضي حديثه عن المهاجمين “المنافسة في المنتخب الوطني أمر إيجابي، نمتلك لاعبين مميزين في قلب الهجوم وسنعمل على منح الفرصة للأجدر دوما، لدينا بونجاح وسليماني، وكذلك نعيجي المنتقل حديثا إلى البطولة البرتغالية سنواصل متابعته وسنرى ما سيحدث في المستقبل”.                                أحمد.ح

عن Wakteldjazair

تحقق أيضا

التحكيم في قفص الاتهام

إقصاء فليسي في الدور الثاني من بطولة العالم للملاكمة أقصي الملاكم محمد فليسي في الدور …

بيكهام يتحرك خطوة جديدة من أجل خطف ميسي

يريد استغلال إمكانية رحيله بالمجان خلال جوان المقبل كشف تقرير صحافي بريطاني، أمس الأحد، عن …

ألكاسير: “عاملوني بطريقة سيئة في برشلونة”

اشتكى باكو ألكاسير، مهاجم بوروسيا دورتموند الألماني، من المعاملة السيئة التي تلقاها من بعض جماهير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *