الرئيسية / همسات / في خبر كان!

في خبر كان!

أعلن رئيس المجلس الشعبي الوطني، السعيد بوحجة، عن تأجيل دراسة القانون الداخلي للبرلمان، الذي أثار جدلا كبيرا خلال الأيام الماضي، إلى الدورة المقبلة، داعيا الكتل البرلمانية إلى التشاور في شأنه. وفي رده على تساؤل للنائب عن تجمع أمل الجزائر، مصطفي نواسة، حول الموعد الرسمي للتصويت على القانون الداخلي للبرلمان، أكد بوحجة أن التصويت بعد العطلة النيابية، أي خلال الدورة التشريعية المقبلة. وطالب بوحجة النواب بضرورة تطبيق التعليمة التي رفعت لهم من قبله والخاصة بتجديد الهياكل، مؤكدا أن العملية ستتمم، وفقا للقانون الداخلي الحالي للمجلس.

شاهد أيضاً

بحث اقتصادي

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي, الطيب بوزيد, على أهمية تعديل القانون التوجيهي للبحث العلمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *