الرئيسية / أخبار محلية / قطاع التكوين المهني بباتنة سيتعزز بـ21 مؤطرا جديدا

قطاع التكوين المهني بباتنة سيتعزز بـ21 مؤطرا جديدا

في “سبتمبر المقبل”

سيتعزز قطاع التكوين والتعليم المهنيين بولاية باتنة في “سبتمبر المقبل” بتوظيف 21 مؤطرا جديدا، حسب ما أفاد به المدير المحلي للقطاع ساعد فراحتة. وأكد ذات المسؤول على هامش الحفل التكريمي الذي نظم بمركز الترفيه العلمي بحي كشيدة على شرف المتربصين الأوائل بمختلف مراكز التكوين والتعليم المهنيين عبر الولاية، أن عدد المؤطرين بالقطاع سيرتفع بالتحاق هذه المجموعة بمناصبها بعد أن استكملت التربص البيداغوجي إلى 421 أستاذ مكون في مختلف التخصصات. وستساهم هذه الدفعة الجديدة من المكونين في تحسين التكفل بمتربصي القطاع الذين سيصل عددهم الإجمالي مع بداية الموسم التكويني 2019/2020 شهر سبتمبر المقبل إلى 9803 متربص بعد أن كان عددهم في سبتمبر الماضي 8900 متربص عبر الولاية، حسب ما أكده نفس المصدر. من جهة أخرى، ستدخل 9 تجهيزات جديدة في عديد التخصصات استفاد منها القطاع محليا حيز الاستغلال خلال نفس الفترة، وفق نفس المسؤول الذي أشار إلى أن3 تجهيزات تم استلامها حاليا على أن تتبعها أخرى “عما قريب”. وفيما يخص المرافق البيداغوجية، تجري الأشغال حاليا لإنجاز معهد وطني متخصص في التكوين في الصناعات الغذائية ببلدية المعذر ومركزين للتكوين والتعليم المهنيين بكل من أولاد سي سليمان وعين ياقوت، يضيف المصدر، الذي أكد أن هذه المرافق ستستلم وتكون جاهزة للاستغلال في سنة 2021. وتتوفر ولاية باتنة حاليا على 28 مؤسسة تكوينية منها 4 معاهد متخصصة استلم واحد منها شهر مارس المنصرم ببلدية بريكة، فيما تبذل مجهودات على الصعيد المحلي من أجل أن تتعزز الولاية بـ3 معاهد أخرى على المدى الطويل بغية التكفل على الأقل بنسبة 40 بالمائة من تلاميذ مرحلة التعليم الثانوي الذين لا يوفقون في نيل شهادة البكالوريا، كما تمت الإشارة إليه.

وأج

عن Wakteldjazair

شاهد أيضاً

سكــان النعامـــة والبـــيض يريـــدون طــريق “صــراط الخيــــل”

يسهل من ربط تلمسان بتيميمون وأدرار طالبت جمعيات المجتمع المدني لولاية النعامة والبيض من وزير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *