قطع مهددة!

يعد إنجاز متحف جديد للآثار القديمة بسكيكدة، أحد المطالب الملحة من أجل حماية القطع الأثرية التي بدأ يطالها التدهور حسب ما أكد عليه، أمس، الباحث في الآثار والمدير السابق للمتحف البلدي للمدينة محي الدين شبلي. وأوضح نفس المختص لـ«وأج”، أن مشروع إنجاز متحف جديد لحفظ الآثار القديمة، يبقى مطلبا هاما وضروريا بسبب حالة التدهور الكبيرة التي آل إليها المتحف البلدي لروسيكادا الذي يضم غالبية الآثار، وذلك بسبب عديد العوامل أهمها الرطوبة.

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *