قوات تدعمها أمريكا تسيطر على 40 بالمائة من منبج

المدينة إستراتيجية وقريبة من الحدود التركية

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، يوم أمس، إن قوات تدعمها الولايات المتحدة تسيطر الآن على 40 بالمائة من مدينة منبج الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة الإسلامية، وذلك بعد توغلها مؤخرا وسيطرتها على مناطق مهمة داخل المدينة الإستراتيجية القريبة من الحدود التركية.وأضاف، أن قوات سوريا الديمقراطية انتزعت السيطرة على الكثير من أنحاء شرق المدينة المحاصرة بدعم من الضربات الجوية، بعد تقدمها البطيء بغرب المدينة في الأسابيع القليلة الماضية.وأشار المرصد، إلى أن قوات سوريا الديمقراطية تمكنت من السيطرة على مركز طبي ومدرسة وميدان في قلب شرق منبج بعد اشتباكات عنيفة. ولا توجد تقارير مؤكدة تفيد بسقوط ضحايا.وتمكن 2300 مدني على الأقل من مغادرة المدينة، لكن آلاف السكان ما زالوا في الداخل، مما يبطئ تقدم القوات المدعومة من واشنطن.ويقول نشطاء وسكان، إن عشرات المدنيين قتلوا هذا الشهر في ضربات جوية بالمدينة وإلى الشمال منها. وقالت منظمة العفو الدولية، إنه ينبغي على التحالف بقيادة الولايات المتحدة فعل المزيد للحيلولة دون سقوط قتلى مدنيين.ويشمل تحالف قوات سوريا الديمقراطية جماعة كردية مسلحة وحلفاء من العرب انضموا إليها العام الماضي. وشنت القوات حملة قبل قرابة شهرين بدعم من قوات أمريكية خاصة لطرد الدولة الإسلامية من آخر مناطق سيطرتها على الحدود السورية التركية.
وكالات

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *