“لا بد من استئناف العمل في أسرع وقت”

الرئيس الجديد لاتحادية الرياضات الميكانيكية، كريم بن حميش:

أوضح الرئيس الجديد للاتحادية الوطنية للرياضات الميكانيكية، كمال حميش، أنه سيشرع في عمله على رأس الاتحادية بهدف إعادة الرياضة إلى سكتها الصحيحة بعد المشاكل التي مرت بها وعقب الوفاة المفاجئة لرئيسها السابق الفقيد شهاب بلول.

أشار أن المهمة في الوقت الراهن هي استئناف العمل في أسرع وقت للشروع في برمجة البطولات الوطنية المتوقفة وكذا تحضير مختلف المشاركات الدولية.

 قدمت للجمعية العامة برنامج الاتحادية.. هلا قدمت لنا أهم أولوياته؟

لقد مرت الاتحادية بظروف صعبة وبرنامج يتضمن في خطواته الأولى أساسيات واضحة منها لم شمل العائلة وإعادة الاتحادية إلى السكة الصحيحة بحول الله ومن ثم إعادة الاستقرار وإعداد برامج خاصة بالرابطات، ومن بين النقاط التي سنسعى لتجسيدها هو إيجاد مضمار الذي يعد أساسيا لنا وسنعقد جمعية عامة عادية نطترق خلالها لمستقبل الرياضات الميكانيكية الأيام القادمة.

كيف سيحل المكتب الجديد المشاكل العالقة؟

انتخابي على رأس الاتحادية يعني أن الجمعية العامة تثق في شخصي وأنا بدوري سأكون عند مستوى الثقة وأحاول إشراك الجميع من أجل تجاوز المشاكل والسير قدما إلى الأمام من أجل الشروع في المهام الجديدة بهدف إعادة الأمور إلى الطريق الصحيح والشروع في التحضير للمواعيد القادمة وفي مقدمتها رالي تحدي صحاري الجزائر الدولي في طبعته الخامسة بحول الله لإنجاح الموعد، لأننا جئنا بنية الاستمرارية ومواصلة العمل حتى نرتقي أكثر بالرياضات الميكانيكية إلى أعلى المستويات.

 وماذا عن ديون الاتحادية؟

ديون الاتحادية بلغت مليار و900 مليون سنتيم وهي تتعلق بسنة 2017، وأنا شخصيا لن أتحمل المسؤولية لأنني بريء منها وطالبنا وزارة الشباب والرياضة بفتح تحقيق لمعرفة ما حدث بالضبط، وأين استنزفت تلك الأموال خاصة بعد رفض التقريرين المالي والأدبي لسنة 2018.  والأكيد أنني سأستغل الخبرة التي اكتسبتها منذ 30 سنة بما أنني رئيس رابطة الجزائر لـ 6 عهدات، كما كنت عضو المكتب التنفيذي للاتحادية لمرتين من أجل تقديم الإضافة اللازمة.

نادية.غ 

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *