“لسنا مسؤولين عن تزويد الطوابق العليا لعمارات عدل بالميـــاه”

مدير الموارد المائية لولاية الجزائر، كمال بوكرشة لـ”وقت الجزائر”:

”استلام خزانات جديدة خلال الصائفة للتخلص من تذبذب المياه”

كشف مدير الموارد المائية لولاية الجزائر، كمال بوكرشة، عن استلام خزانين جديدين خلال صائفة 2019، من أجل القضاء على مشكل تذبذب توزيع المياه الصالحة للشرب بالعاصمة، لاسيما بالجهة الغربية، بالدويرة وبالمدينة الجديدة “سيدي عبد الله”، واللذان سيمكنان من تزويد عديد البلديات الغربية بهذه المادة الحيوية.

قال بوكرشة في تصريح لــ”وقت الجزائر”، إن مصالح مديرية الموارد المائية، تقوم بالعديد من الأشغال للقضاء على مشكل تذبذب في توزيع المياه، لاسيما بالجهة الغربية للعاصمة التي تعاني من المشكل منذ سنوات، مؤكدا على أن مصالحه سترفع من طاقة التخزين، بعد استلام خزانين للماء في الصائفة المقبلة، واحد واقع ببلدية الدويرة وآخر بالمدينة الجديدة “سيدي عبد الله”، حيث تصل قدرة استيعاب خزان الدويرة، إلى 30 ألف متر مكعب، هذا الأخير يسمح بتزويد حوالي 12 بلدية بهذه المادة الحيوية، منها الدويرة، بابا احسن، خرايسية، الدرارية، العاشور، إضافة إلى بلدية دالي ابراهيم، أولاد فايت، بني مسوس، ومعها بلديتي بوزريعة والسويدانية، أما عن مركب الري المتواجد بسيدي عبد الله، والذي يضم حسب المتحدث، خزانا بقدرة استيعاب قدرها 10 آلاف متر مكعب، ومحطة للضخ بـ500 متر مكعب في الساعة، وقناة لتحويل المياه، وذلك استجابة لحاجيات السكان المستفيدين من شقق بحي 1067 سكن ترقوي عمومي، وألف مسكن بيع بالإيجار، مع تدعيم قدرات التخزين لتأمين تزويد المنطقة الغربية التي تستغل المياه الجوفية والمحلاة بالمياه الصالحة للشرب، بسبب ضعف قدرة التخزين وتوقف محطات التحلية من وقت لآخر. من جهة أخرى، وفيما يخص الشكاوى العددية للقاطنين بالعمارات التابعة لوكالة “عدل”، الذين يعانون من عدم وصول المياه لشققهم، فأكد مدير الموارد المائية، أن مصالحه ليست مسؤولة عن تزويد القاطنين بالطوابق العليا التي تزيد عن الطابق الخامس بأحياء “عدل”، وضمان لهم توفير الماء، كون أن ذلك من اختصاص الوكالة، التي يفترض أن توفر آلة ضخ وإيصال الماء لهم.

اسمة عميرات

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *