الرئيسية / رياضة / “ما حدث في القاهرة مهزلة وسياستنا التطويرية مستمرة”

“ما حدث في القاهرة مهزلة وسياستنا التطويرية مستمرة”

وزير الرياضة محمد تهمي في منتدى الصحافيين الرياضيين

نزل وزير الرياضة، محمد تهمي، ضيفا صبيحة أمس، على منتدى نقابة الصحافيين الرياضيين، بقاعة المحاضرات لمركب 5 جويلية لأولمبي، برفقة مصطفى براف، رئيس الجنة الاولمبية الجزائرية، أين تحدث عن قضية الساعة في الوسط الكروي الوطني، ممثلة في نتائج عملية التصويت الخاصة بنهائيات كأس أمم إفريقيا، وأكد تهمي خلال تدخله أن ما حصل في القاهرة هو “مهزلة كبيرة“ وأنه عاد إلى أرض الوطن بإحساس “سلبي” مع الخيبة الكبيرة لطريقة اختيار الغابون غير المشروع كبلد منظم لكان 2017.
وقدم الوزير، تفاصيل حول عملية التصويت، على اعتبار أنه كان الأقرب للملف، ويدرك تفاصيله جيدا وقال إنه لا يوجد أي تقرير خاص بالتصويت، وأنه ما حدث غير قانوني، وأكد أن الجزائر تملك ملاعب مزودة بالعشب الطبيعي، قادرة على احتضان منافسات كبيرة، في إشارة منه إلى الأقاويل التي تعالت حول عدم امتلاك الجزائر لملاعب قادرة على احتضان “الكان”، “سياستنا واضحة وهي التكفل بالمواهب الشابة، ومتابعة التربصات الخاصة بالمنتخبات الوطنية“، قال تهمي الذي لمح إلا أن الجزائر ضاعت منها احتضان البطولة الإفريقية للأمم، لكنها لم تخسر سياستها الرياضية المتمثلة في تكوين النخبة تحسبا للمستقبل.
وأعرب في رده عن أسئلة الصحفيين عن “صدمته بموقف الهيئة الإفريقية، لأن انتخابات “الكان” –حسبه- لم تتم في الشفافية المطلوبة، وأنه تنقل إلى القاهرة للدفاع عن ملف الجزائر نظرا لدعم الدولة للرياضة، وقال إن الوفد الجزائري علم 24 ساعة قبل عملية التصويت، أن الأمور كانت محسومة بالنسبة لكان 2017.وقال إنه لا توجد علاقة مباشرة مع الاتحادية والوزارة، وأن الاتصالات تجري عادت ما بين الاتحادية الجزائرية ونظيرتها الإفريقية، “الجزائر تنقلت إلى القاهرة أي في إطار القانون وليس البطولة الإفريقية التي تجعل الجزائر تخرج عن سياستها، وهي القوانين المصادق عليها في الجمعيات العامة”، أشار وزير القطاع الذي أكد مجددا أن التنظيم مهم لكن تجهيز الملاعب شيء مصيري في وتيرة تطور الرياضة الجزائرية”، وأن الجزائر رفعت التحدي بخصوص ملعب 5 جويلية، وأنها مستمرة مع الملاعب الأخرى“.

“لم يكن ممكن الترشح بدون ضمانات ولن نطعن في عملية التصويت”
“ترشحنا بدعوى وجود ضمانات وهي أن الأمور ستسير على حسب القانون”، أوضح الوزير، في إشارة منه إلى أن الجزائر ستتخذ جميع الإجراءات لفهم كيفية تسيير الهيئة القارية، ليتابع “لا يمكنني التحدث عن سوء التسيير، لكننا طالبنا توضيحات من الاتحادية الوطنية”، وأشار أنه لأول مرة يعلن عن بلد للتنظيم في “صمت كبير”، كما كذب أن تكون البعثة الوطنية قد غادرت القاعة بعد عملية الإعلان عن البلد المضيف لكان2017، “الجزائر ستكون من ضمن البلدان التي ستعمل على تغيير الأمور في “الكاف”، فذلك سيكون إيجابيا للحركة الرياضية الوطنية التي ستحاول التأثير دون أن تطعن في القرار“.

“ملعب 5 جويلية سيبقى مفتوحا”
وأفاد تهمي أنه ينوي ترك ملعب 5 جويلية الاولمبي مفتوحا ما بعد نهائي كأس الجزائر، وأنه سيعلن عن ذلك في حال تلقيه ضمانات من قبل الشركة المكلفة بترميم الملعب،” أتمنى أن يبقى الملعب ساري المفعول ما بعد النهائي”، أضاف وزير القطاع.
وتطرق محمد تهمي، في تدخله إلى المشاكل الحاصلة في مصاريف تنظيم دورة الجزائر الدولية للدراجات، ومطالبة الوزارة للاتحادية بتفاصيل عن الأموال التي سخرت لذات الحدث، وهو الأمر الذي أثار حفيظة رئيس اتحادية الدراجات، الذي قال إن الوزارة تدخلت في الشؤون الداخلية للاتحادية، كما تطرق الوزير، إلى تراجع مستوى اختصاص السباحة وعن رياضة الريغبي وعن العنف في الملاعب، وعن قضية مسير العميد عمر غريب، الذي تمنى أن تحل من قبل الاتحادية، وهنأ بالمناسبة الاتحادية الوطنية للتنس بمناسبة تتويج إيناس ابوا باللقب الإفريقي الذي غاب عن الجزائر منذ سنة 1988.

نادية.غ

شاهد أيضاً

إدارة برشلونة تضع خطة جديدة لاقتناص لاوتارو

تعتبره اللاعب المناسب لخلافة لويس سواريز أكد تقرير صحفي إسباني، أمس الجمعة، أن نادي برشلونة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *