مشروع استثماري طموح قيد الإنجاز بالثنية بومرداس

يدمج بين تربية المائيات والسياحة

تجري حاليا الأشغال على قدم وساق من أجل إتمام إنجاز مشروع استثماري نموذجي وطموح يتمثل في مزرعة كبيرة من حيث الحجم والتنوع يتم ضمنها الدمج بين تربية المائيات بإنتاج الجمبري وبلح البحر والسياحة بتوفير فضاءات متنوعة في المجال بمنطقة “الصغيرات” ببلدية الثنية شرق بومرداس، حسب ما لوحظ بعين المكان. ويتمثل الفضاء الأول في إنجاز مساحة 3 هكتارات على اليابسة أحواض وأقفاص عائمة لإنتاج الجمبري بقدرة تصل إلى نحو 220 طن سنويا من حجم الجمبري 18 إلى 35 غراما بكلفة إنتاج تقدر ب 700 دج للكلغ الواحد ينتظر بعد دخوله حيز الخدمة قبل نهاية السداسي الأول من 2019 أن يستحدث 18 منصب شغل مباشرة وأخرى غير مباشرة. ويتعلق الفضاء الثاني لهذا المشروع في إنجاز في مساحة 20 هكتارا بداخل مياه البحر بالساحل المحاذي لنفس موقع المشروع ثمانية أقفاص عائمة لإنتاج وتربية بلح البحر من حجم 350 و400 غرام بقدرة إنتاج تصل إلى 600 طن سنويا. ومن شأن هذا الفضاء الإنتاجي والتجاري الذي سيسلم ويدخل حيز الاستغلال شهر ديسمبر 2019 استحداث 15 منصب شغل مباشرة وأخرى غير مباشرة مع العلم أنه سيتدعم بإنجاز ورشة لتحويل السمك الطازج وإنتاج الثلج ومساحات أخرى لبيع السمك وأجنحة للعرض والترويج للمنتجات. أما الفضاء الثالث ضمن هذه المزرعة المدمجة فيخص الجانب السياحي، حيث سيتم في نفس هذا الموقع إنجاز مطاعم متخصصة في منتجات البحر وفضاءات عائلية للإقامة وأخرى للترفيه والترويج لمنتجات المزرعة . وسيتم تسليم ودخول هذا الفضاء الأخير حيز الخدمة تماشيا وتسليم مختلف الفضاءات الأخرى المكونة لهذه المزرعة النموذجية حسب نفس التوضيحات. ويستفيد هذا المشروع الخاص “الفريد من نوعه في مجال التخصص وطنيا وفي حوض البحر الأبيض المتوسط” حسب تصريحات وزير الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري، عبد القادر بوعزقي، لدى تفقده للمشروع الأسبوع الماضي ضمن زيارة عمل إلى الولاية، من الخبرة ومرافقة خبراء من كورية الجنوبية في إطار الشراكة مع الحكومة الجزائرية في المجال. وحث الوزير خلال معاينته لأشغال الإنجاز على ضرورة “مضاعفة الجهود” لتسليم ووضع حيز الاستغلال هذه المزرعة المتنوعة قبل نهاية السنة الجارية نظرا للأهمية التي تكتسيها محليا ووطنيا . وحسب العرض الذي قدم للوزير من مكتب الدراسات بعين المكان، فإن الكلفة الإجمالية لإنجاز هذا المشروع الحيوي الذي يتكون من ثلاثة فضاءات أساسية، تقترب من 710 ملايين دج بتمويل مشترك ما بين صاحب المشروع والبنوك. وأج

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *