الرئيسية / الأخيرة / مغترب بإيطاليا يواجه الحبس لتزويره بطاقة إقامة

مغترب بإيطاليا يواجه الحبس لتزويره بطاقة إقامة

قال إن وثائقه تم حجزها في فرنسا بسبب محاولته تهريب مبلغ مالي

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي أمحمد أمس، عقوبة عام حبسا نافذة و20 ألف دينار غرامة مالية نافذة ضد مغترب مقيم بإيطاليا موقوف عن تهمة التزوير واستعمال المزور، بعد توقيفه بالجزائر وبحوزته بطاقة إقامة إيطالية مزورة قام باستنساخها عن الأصلية بمساعدة شخص قال إنه تعرف عليه بإيطاليا. وقال المتهم الموقوف خلال جلسة المحاكمة، إنه غادر الجزائر منذ سنة 2009، وتوجه بعد ذلك إلى إيطاليا التي أقام بها لعدة سنوات، وكانت كل وثائقه على حد قوله سليمة، إلا أنه قرر التوجه إلى فرنسا، أين تم توقيفه وحجزت وثائقه وجواز سفره بعد ضبطه متلبسا بمحاولة تهريب مبلغ مالي من العملة الصعبة نحو الجزائر، لذلك يقول إنه ومنذ ذلك الحين ووثائقه محجوزة، الأمر الذي جعلــــــه يفكر في تزوير بطاقة إقامة إيطــــالية، حيث توجه إلى أحـــــد الأشخاص بإيطاليا وطلــــب منه مساعدته في ذلك، وفعــــلا قــام باستنساخها عن بطاقة إقامة أصلية، وبعد عودته إلى الجزائر وبمجرد تفتيش وثائقه، تم اكتشاف أن بطاقة الإقامة مزورة، وعليه تم توقيفه وتحويله مباشرة على المحاكمة، التي مثل أمامها وفقا لإجراءات المثول الفوري، حيث تم إيداعه الحبس في الجلسة. المتهم وعند استجوابه أمس بخصوص الجرم المنسوب إليه، اعترف منذ الوهلة الأولى بتزوير بطاقة الإقامة، وصرح أنه ينحدر من ولاية قسنطينة ومنذ سنوات وهو مقيم بإيطاليا، وقال إنه نفذ عملية التزوير بمساعدة شخص تعرف عليه بإيطاليا، وذلك حتى يتنسى له مغادرة التراب الإيطالي بطريقة قانونية، بعد حجز وثائقه بفرنسا سنة 2009 بسبب محاولة تهريب مبلغ مالي من العملة الصعبة، ملتمسا من هيئة المحكمة العفو، غير أن المحكمة أرجأت الفصل في القضية إلى جلسة لاحقة.

زهرة.د

شاهد أيضاً

اضطــــراب فــــي الرحـــلات الجويـــــة بين الجزائر وفرنسا

بسبب إضراب عمال الوظيفة العمومية أعلنت شركة الخطوط الجوية الجزائرية عن حدوث اضطراب في الرحلات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *