مهرجان قرطاج يحتفي بقيم التسامح

رغم الحادثة الإرهابية الأخيرة

انطلقت الدورة الـ29 من أيام قرطاج السينمائية، أول أمس، وتعرض خلال أيام المهرجان الذي يتواصل إلى 10 الشهر الجاري، 206 أفلام من 47 دولة عربية وأجنبية، جميعها أنتجت بين 2017 و2018، بينها 61 فيلما من تونس، و54 فيلما عربيا، و15 فيلما في عرض أول على الصعيد العربي والأفريقي، ومن المنتظر أن يتنافس في مسابقات المهرجان الرسمية المختلفة 44 فيلما، بينها مشاركة تونس بثلاثة أفلام روائية طويلة، وأربعة روائية قصيرة، وفيلمين وثائقيين. وتشارك العراق والهند والبرازيل والسنغال في الدورة الحالية كضيوف شرف في برنامج “سينما تحت المجهر”، الذي سيخصص لعرض ما لا يقل عن 50 فيلما روائيا ووثائقيا من هذه الدول، بالإضافة إلى استضافة نحو 80 فاعلا في المشهد السينمائي من هذه الدول، وكذلك مجموعات موسيقية لإحياء عروض تنشيطية بشارع الحبيب بورقيبة في العاصمة. ورشحت إدارة المهرجان 13 فيلما لمسابقة الأفلام الروائية الطويلة و12 للروائية القصيرة و11 فيلما لمسابقة الفيلم الوثائقي الطويل وثمانية أفلام للوثائقي القصير. وجاء في بيان لإدارة المهرجان أن الدورة الـ29 “ستحتفي بقيم التسامح والانفتاح وحب الحياة، رغم الحادثة الإرهابية”. ق.ث

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *