نتائج فـي المستوى لسيدات الجــزائـروغياب الذكور عـن”البوديــــــوم”

البطولة الإفريقية للسباحة في يومها الثاني

نجح المنتخب الجزائري للسباحة  سيدات في مواصلة الانتصارات بمنافسات اليوم الثاني في البطولة الإفريقية للسباحة، المقامة في مسبح 5 جويلية الأولمبي للمرة الأولى في التاريخ، حيث توج بميداليتين برونزيتين بالرغم من تواجد أبطال أولمبيين من الفريق المصري والجنوب الإفريقي.

كانت الميداليات البرونزية من نصيب السباحتين مليح آمال ونفسي رانيا التي تحصلت على ذهبية اليوم الأولى وتثري بذلك رصيدها ورصيد الجزائر إلى 7 ميداليات بعد يومين من التنافس، فيما غاب فريق الذكور عن منصة التتويج واكتفى السباح شوشار رمزي بالحصول على المركز الرابع في سباق 400 متر أربعة أنواع وهي المرتبة نفسها التي حازها مواطنه جاب الله محمد أنيس في سباق 800 متر سباحة حرة. وعرف اليوم الثاني سيطر شبه مطلقة للفريق المصري، حيث توج بذهبية سباق 100 متر تتابع متنوع مختلط، كما حصد كل من يوسف القماش على ذهبية سباق 50 متر صدر، فيما نجح مروان القماش في التتويج بذهبية سباق 800 متر حرة، فيما عادت الفضية لزميله مروان العمراوي، بينما توجت السباحة والبطلة العالمية فريدة عثمان بالميداية الذهبية سباق 50 متر فراشة. وحازت جنوب إفريقيا على الميدالية الذهبية في سباق 200 متر على الظهر، كانت من نصيب السباحة لا را فان. يذكر أن الجزائر تستضيف لأول مرة في تاريخها البطولة الأفريقية للسباحة في نسختها ال13 بين 10 و16 سبتمبر الحالي، في مسبح 5 جويلية الأولمبي بالجزائر العاصمة، بمشاركة قياسية بلغت 31 بلدا من القارة السمراء يمثلها 238 رياضي. واعتبر الناخب الوطني علي معنصري، النتائج المحققة من طرف عناصره إيجابية  للغاية، حيـــث قال: “أنا جد راض على هذه الحصيلة  بعد الغياب المفاجئ في اللحظة الأخيرة لثلاث سباحين، كنا نعول عليهم لنيل الذهب وهم سحنون، سيود وبلخوجة”.

 

نادية. غ

عن Wakteldjazair

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *