الرئيسية / همسات / هدنة بـ”أبيوي” تيبازة

هدنة بـ”أبيوي” تيبازة

تمكن أعضاء المجلس الشعبي الولائي بتيبازة، أمس الاثنين، من عقد دورتهم في ظروف “عادية”، بعد انسداد ظهرت بوادره نهاية جويلية الماضي، على خلفية نزاعات شخصية. وقد ناقش أعضاء المجلس المشاركون أمس في أشغال الدورة العادية، ملفي قطاعي التربية الوطنية والتعليم العالي والبحث العلمي، بعد “تأجيل غير معلن” لمناقشة هذه الملفات الاجتماعية التي يفترض أن تناقش عشية الدخول الاجتماعي، مثلما جرت عليه العادة، بسبب خلافات بين رئيس المجلس، رشيد كوراد، (من حزب جبهة التحرير الوطني) ونائبه “المعزول”، محمد عيدات، (عن نفس الحزب) المدعم من 22 عضوا آخرين أغلبهم من حزبي الأفلان والتجمع الوطني الديمقراطي.

شاهد أيضاً

بحث اقتصادي

أكد وزير التعليم العالي والبحث العلمي, الطيب بوزيد, على أهمية تعديل القانون التوجيهي للبحث العلمي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *