الرئيسية / دولي / واشنطــن تتدخــل في الشــأن اللبنانــي

واشنطــن تتدخــل في الشــأن اللبنانــي

فيما نفت الداخلية اللبنانية لجوءها إلى العنف

أكد وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أمس، التزام بلاده بمستقبل أكثر إشراقا للبنان، معربا عن وقوف الولايات المتحدة مع الشعب اللبناني في مظاهراته السلمية التي تدعو إلى الإصلاحات ووضع حد للفساد.

قال بومبيو في بيان بمناسبة ذكرى الاستقلال للبنان “في مثل هذا اليوم منذ ستة وسبعين عاما أصبح لبنان أمة حرة واليوم يظهر الشعب اللبناني للعالم أجمع التزامه بهذا المثل الأعلى ” . وأعرب بومبيو عن استعداد بلاده “للعمل مع حكومة لبنانية جديدة تستجيب لاحتياجات مواطنيها ولديها القدرة والإرادة السياسية لبناء لبنان مستقر”. وتابع البيان الذي بثه الموقع الإلكتروني الرسمي للخارجية الأمريكية في هذه المناسبة تؤكد الولايات المتحدة من جديد صداقتها الدائمة للشعب اللبناني ونظل ملتزمين بمستقبل أكثر إشراقا للبنان ونقف بفخر مع الشعب اللبناني في مظاهراته السلمية التي تدعو إلى الإصلاحات ووضع حد للفساد”. من جهتها أكدت وزيرة الداخلية اللبنانية، ريا الحسن، أن أجهزة الأمن لم تستعمل القوة أو العنف مع المتظاهرين السلميين وأن تعليماتها في هذا الصدد كانت واضحة منذ اليوم الأول لاندلاع الاحتجاجات في لبنان. وأشارت وزيرة الداخلية اللبنانية في تصريح للصحافة على هامش العرض العسكري الذي أقيم أمس الجمعة بوزارة الدفاع بمناسبة حلول الذكرى الـ 76 لاستقلال البلاد إلى أنها تقدر وتحترم حق التظاهر والاحتجاج السلمي ولا تقبل أن يتم اللجوء إلى العنف في مواجهة المتظاهرين السلميين غير أنها في نفس الوقت لا يمكن أن تسمح بقطع الطرق وإغلاقها. وأضافت أن واجبها كوزيرة للداخلية يفرض عليها ألا تقف مكتوفة الأيدي وترك طرق البلاد مغلقة أمام حركة السير والمرور. وكشفت وزيرة الداخلية عن إجراء الأجهزة الأمنية تحقيقات في شأن الاعتداءات التي طالت المتظاهرين والمحتجين في عدد من مناطق العاصمة بيروت أواخر الشهر الماضي (بجسر الرينج وساحتي رياض الصلح والشهداء) وأن هناك معلومات تم التوصل إليها ورفعها إلى سلطات التحقيق القضائية المختصة لاتخاذ الإجراءات القضائية والقانونية اللازمة حيال تلك الوقائع.

ق. د/ وكالات

شاهد أيضاً

إيران ترحب بانضمام 6 دول أوروبية إلى آليـــة المقايضــة التجاريــة معهــا

في خطــــوة لتجــــاوز العقوبــــات الاقتصاديــــة المفروضــــة على طهــــران رحبت إيران بانضمام ست دول أوروبية إلى …

تعليق واحد

  1. mehdi mountather

    President Donald Trump to withdraw American soldiers from Iraq Afghanistan from Syria and Africa on 9.1.2020 to avoid the death of American soldiers in Usa and abroad by these punishments of ALLAH crash plane accidents cardiac arrest virus tornadoes hurricane worse than Katrina floods earthquake more 7 tsunami volcano glacial hurricane like Aad fires asteroid lightning strikes and bombardments.
    Président Donald Trump de retirer les soldats américains de l’Irak D’Afghanistan de la Syrie et d’ Afrique le 9.1.2020 pour éviter la mort des soldats américains en Usa et a l’étranger par ces punitions d’ ALLAH les accidents crash d’avion arrêt cardiaque virus les tornades ouragan pire que Katrina les inondations séisme plus 7 tsunami volcan ouragan glacial comme Aad les incendies les foudres astéroïde et les bombardements.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *