الرئيسية / الحدث / وزير الطاقة يطمئن الجزائريين

وزير الطاقة يطمئن الجزائريين

قال أن مشروع قانون المحروقات ثمرة خبرات وطنية 100 بالمائة

أكد وزير الطاقةن محمد عرقاب, بأن “قانون المحروقات الجديد المصادق عليه من طرف مجلس الوزراء يمثل ثمرة خبرات وطنية مائة بالمائة وليس هناك أي تخوف على الاقتصاد الوطني”.

أوضح الوزير، خلال ندوة صحفية عقدها عقب الزيارة التفقدية لبعض منشآت القطاع بالولاية، أن “قانون المحروقات هو ثمرة تعاون لخبراء جزائريين لوزارة الطاقة وسوناطراك ووكالتي تثمين المحروقات وضبط المحروقات ويرتكز على المحافظة على ثروات الجزائر”. وأشار إلى أن “الخبراء الجزائريين أخذوا بعين الاعتبار في صياغة قانون المحروقات حماية السيادة الوطنية والمحافظة على قاعدة 51 ـ 49 وحق الشفعة لبلوغ الهدف الرامي إلى تثمين الشراكة في هذا المجال”. وأضاف الوزير، أن “قانون المحروقات يحفظ مصلحة الجزائر والجزائريين بالدرجة الأولى ويهدف بالأساس إلى زيادة وتجديد المخزون الوطني من المحروقات الذي استهلك منه 60 بالمائة فضلا عن ضمان الاستجابة المتزايدة ومواكبة الديناميكية التي تعرفها البلاد والنمو الاقتصادي من خلال توفير إمكانيات مالية من مداخيل المحروقات.” وأبرز عرقاب، أن “سوق الجزائر في ما يخص البترول والغاز موجود ولابد من توفير الكميات اللازمة ما سيسمح بتجسيد شراكات كثيرة”، مشيرا إلى أن “مواصلة الاستثمارات في هذا الصدد ستسمح بتسيير كل القطاعات الأخرى”. وكان وزير الطاقة قد عاين خلال هذه الزيارة محطة توليد الكهرباء عبر الألواح الشمسية 12 ميغاوات بالضاية (جنوب الولاية)، حيث نوه بجودة الأشغال بهذه المحطة الرائدة التي سمحت بتدعيم الشبكة الكهربائية بعد تشغيلها. وصرح الوزير أنها من المحطات القلائل التي توزع الكهرباء عبر 60 كلم من شبكة التوتر العالي، منوها بالجهود المبذولة في التحكم التام في هذه التقنيات دون تسجيل أي عطب أو خلل منذ وضعها حيز الاستغلال. ولدى زيارته لوحدة إنتاج الألواح الشمسية بالمؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية لسيدي بلعباس كشف الوزير أنه سيتم عقد شراكة مع المؤسسة المذكورة وسونلغاز من أجل إنجاز أول محطة كهربائية وذلك بهدف تشجيع الإنتاج المحلي، منوها في ذات السياق بقدرات المؤسسة الوطنية للصناعات الإلكترونية في التحكم في التكنولوجيات الحديثة.كما عاين محمد عرقاب مشروع محطة نفطال لتخزين وتسيير الموارد البترولية بالمنطقة الصناعية بعاصمة الولاية حيث ذكر أن هذه المحطة ستسهم في تعزيز طاقة تخزين المواد البترولية من 7 أيام إلى 30 يوما عند تسليم المشروع في مارس 2020 .

 

شاهد أيضاً

الرئيس تبون يتسلم المشروع التمهيدي للتعديلات الدستورية

الجزائر – استقبل رئيس الجمهورية, السيد عبد المجيد تبون, الثلاثاء, رئيس لجنة الخبراء المكلفة بصياغة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *