عملية تطهير أطلقت عملية تطهير شاملة لنشاط تربية الإبل في أوساط المربين عبر تراب ولاية ورقلة، بهدف وضع قاعدة معطيات دقيقة تساعد على حصر عدد المربين ورؤوس الإبل، بحسب ما علم أمس، لدى مسؤولي غرفة الفلاحة. وتندرج هذه العملية الإحصائية التي باشرتها الغرفة مطلع الشهر الجاري ضمن الجهود الحثيثة التي تبذلها وزارة الفلاحة والتنمية الريفية والصيد البحري لتنظيم الشعبة بغرض المحافظة على نشاط تربية الإبل التي تتميز به هذه المنطقة وكذا البحث في آليات إدماجها ضمن مسار التنمية الاقتصادية للولاية، مثلما أوضح لـ”وأج” رئيس الغرفة.

شاهد أيضاً

مصلحة جديدة

تم، أمس، افتتاح المصلحة الجديدة للاستعجالات الطبية والجراحية للأطفال للمركز الاستشفائي الجامعي لوهران، بحضور أساتذة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *