الرئيسية / الحدث / 180 مؤسسة جزائرية تعرض منتجاتها بموريتانيا

180 مؤسسة جزائرية تعرض منتجاتها بموريتانيا

تجسيــدا لتوصيــات الرئيس بالتوجه إلى أسواق إفريقيا

انطلقت، أمس، بالعاصمة الموريتانية، نواكشوط، فعاليات الطبعة الرابعة لمعرض المنتجات الجزائرية، التي تستهدف بصفة خاصة ترقية الصادرات خارج المحروقات وتعزيز المبادلات مع موريتانيا، فضلا عن إرساء ركائز التعاون الاقتصادي المتكامل مع دول الجوار.

ستسمح هذه التظاهرة المنظمة من الشركة الجزائرية للمعارض والتصدير “صفاكس” بتعزيز علاقات التعاون بين مؤسسات البلدين وإبرام اتفاقيات شراكة في عدة مجالات، كما ستسمح للزوار الموريتانيين باكتشاف تشكيلة واسعة من المنتجات جزائرية الصنع، حيث تأتي هذه التظاهرة، التي ستنظم على مدى 7 أيام، تجسيدا لتوصيات رئيس الجمهورية، عبد العزيز بوتفليقة، بالتوجه نحو السوق الإفريقية وانجاز جسور لوجيستية تساعد على تنشيط التجارة والتعاون الاقتصادي بين الجزائر والدول الإفريقية. كما ستعرف هذه التظاهرة مشاركة قرابة 180 متعامل اقتصادي جزائري من مؤسسات انتاجية عمومية كبرى ومؤسسات خاصة، حيث سيتم عرض عدة منتجات جزائرية خصوصا في شعب مثل الإلكترونيك والمواد الكهرومنزلية والبلاستيك والمواد الغذائية الفلاحية والمركبات ووسائل النقل، ومنتجات أخرى ضمن أجنحة تبلغ مساحتها 4.000 متر مربع. وبالمناسبة فقد تم برمجة عدة لقاءات بين المتعاملين الاقتصاديين لكلا البلدين لبحث فرص التعاون والشراكة. وكان التعاون الاقتصادي بين الجزائر وموريتانيا قد تعزز في مارس الماضي، بفتح قاعات عرض جديدة لثلاث شركات جزائرية في نواكشوط ويتعلق الأمر بشركات “فاماك” المتخصصة في صناعة العتاد الفلاحيي و”جيون إلكترونيك” في الصناعات الكهرومنزلية و”سافسار” المتخصصة في صناعة السيراميك ومواد البناء الحمراء. وحسب آخر الاحصائيات فقد ارتفع حجم المبادلات التجارية بين البلدين إلى 50 مليون دولار سنة 2017 مقابل 38 مليون دولار سنة 2016، ما مكن الجزائر من احتلال مرتبة الممون الثاني لموريتانيا على المستوى الإفريقي خلال 2017. للتذكير، حطت قافلة “جسور الأخوة” الجزائرية الجمعة ليلا في العاصمة الموريتانية نواكشوط مكونة من عشرات الشاحنات تحمل منتجات مختلف الشركات الجزائرية التي ستشارك في فعاليات الطبعة الرابعة لمعرض المنتجات الجزائرية، وتضمنت هذه القافلة 43 شاحنة محملة بعينات من الإنتاج الوطني تابعة لمجمع نقل البري البضائع العمومي “لوجي ترانس”، فيما تم إرسال فوج آخر جوا مكون من المشاركين ويحمل التجهيزات والمواد الفلاحية سريعة التلف والحساسة وذلك انطلاقا من مطار الجزائر الدولي هواري بومدين.

ع.ع

شاهد أيضاً

التماس 20 سنة في حق أويحيى وسلال

في مرافعة تاريخية للنيابة ممثل الحق العام: “المحاكمة درس لكل من یتقلد المسؤولية” أغلق، أمس، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *